الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

2761 [ ص: 651 ] 90 - باب: الجبة في السفر والحرب

2918 - حدثنا موسى بن إسماعيل حدثنا عبد الواحد حدثنا الأعمش عن أبي الضحى مسلم -هو ابن صبيح - عن مسروق قال حدثني المغيرة بن شعبة قال انطلق رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لحاجته ثم أقبل ، فلقيته بماء ، وعليه جبة شأمية ، فمضمض واستنشق وغسل وجهه ، فذهب يخرج يديه من كميه فكانا ضيقين ، فأخرجهما من تحت ، فغسلهما ومسح برأسه وعلى خفيه . [انظر : 182 - مسلم: 274 - فتح: 6 \ 100]

التالي السابق


ذكر فيه حديث المغيرة ؟ انطلق رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لحاجته ثم أقبل ، فلقيته بماء ، عليه جبة شأمية . . فذكر فيه الوضوء والمسح على الخفين .

هذا الحديث سلف في باب : المسح على الخفين والصلاة في الجبة الشامية .

وموضع الشاهد منه لبسه الجبة الشامية في السفر ، وكان في غزاة ، فلذلك ترجم مما ذكر ، وكانت من عمل الروم ; لأنهم يضيقون أكمامهم .

وفيه : جواز إخراج اليد من تحت الثوب .

وفيه : خدمة العالم في السفر .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث