الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فضل بني تميم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

4775 ( 69 ) في بني تميم

( 1 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن جامع بن شداد عن صفوان بن محرز المازني عن عمران بن حصين قال : جاءت بنو تميم إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : أبشروا يا بني تميم ، فقالوا : يا رسول الله ، بشرتنا فأعطنا .

( 2 ) حدثنا الفضل بن دكين عن سفيان عن واصل عن المعرور بن سويد عن ابن فاتك قال : قال لي كعب : إن أشد أحياء العرب على الدجال لقومك يعني بني تميم .

( 3 ) حدثنا أبو نعيم عن مسافر الجصاص عن فصيل بن عمرو قال : ذكروا بني تميم عند حذيفة فقال : إنهم أشد الناس على الدجال .

( 4 ) حدثنا أبو نعيم عن مندل عن ثور عن رجل قال : خطب رجل من الأنصار [ ص: 562 ] امرأة فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما يضرك إذا كانت ذات دين وجمال أن لا تكون من آل حاجب بن زرارة .

( 5 ) حدثنا الفضل بن دكين عن أبي خلدة عن أبي العالية قال : قرأ على النبي صلى الله عليه وسلم من كل خمس رجل ، فاختلفوا في اللغة فرضي قراءتهم كلهم ، فكان بنو تميم أعرب القوم .

( 6 ) حدثنا هاشم بن القاسم قال ثنا شعبة عن خالد الحذاء عن ابن سيرين أن أبا موسى كتب إلى عمر في ثمانية عشر بختيا فأصابها ، فكتب إليه عمر أن ضعها في أشجع حي من العرب ، قال : فوضعها في بني رباح حي من بني تميم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث