الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كلام الأسود

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

5021 ( 38 ) كلام الأسود

( 1 ) حدثنا أبو خالد الأحمر عن الأعمش عن عمارة عن الأسود قال : ما كان إلا راهبا من الرهبان .

( 2 ) حدثنا إسماعيل بن علية عن ابن عون عن الشعبي قال : سئل عن الأسود فقال : كان صواما حجاجا قواما [ ص: 214 ]

( 3 ) حدثنا عبيد الله ، قال : أخبرنا حسن عن منصور عن بعض أصحابه قال : إن كان الأسود ليصوم في اليوم الشديد الحر الذي يرى أن الجمل الجلد الأحمر يرنح فيه من الحر .

( 4 ) حدثنا الفضل بن دكين قال : حدثنا حنش بن الحارث قال : حدثنا علي بن مدرك أن علقمة كان يقول للأسود : لم تعذب هذا الجسد ؟ فيقول : إنما أريد له الراحة .

( 5 ) حدثنا الفضل بن دكين قال : حدثنا حنش بن الحارث قال : رأيت الأسود بن يزيد قد ذهبت إحدى عينيه من الصوم .

( 6 ) حدثنا الفضل عن حنش عن رياح النخعي قال : كان الأسود يصوم في السفر حتى يتغير لونه من العطش في اليوم الحار في غير رمضان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث