الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 229 ] أنر

ملك الأمراء بدمشق معين الدين الطغتكيني . أمير سائس ، رئيس شجاع ، مهيب ، فحل الرأي ، دبر دولة أولاد أستاذه .

وكان يحب العلماء والصلحاء ، ويبذل المال ، وله مواقف مشهودة ، [ ص: 230 ] وغزو كثير ، وكان حسن الديانة ، له المدرسة المعينية وقبة على قبره وراء دار بطيخ ، وكانت الفرنج تخافه .

توفي سنة أربع وأربعين وخمسمائة .

وبنته : هي عصمة الدين الخاتون واقفة المدرسة الخاتونية تزوج بها الملك نور الدين محمود بن زنكي .

توفي أنر في شهر ربيع الآخر -رحمه الله ، وإليه ينسب قصير معين الدين بالغور ، وكان مملوكا للملك طغتكين . وطغتكين من غلمان السلطان تتش السلجوقي ، و تتش هو أخو السلطان ملكشاه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث