الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى وتكون الجبال كالعهن

وتكون الجبال التي هي أشد الأرض وأثقل ما فيها كالعهن أي الصوف المصبوغ ألوانا المنقوش، تطيره الريح كالهباء، وذلك لأن الجبال في أصلها متلونة كما قال تعالى ومن الجبال جدد بيض وحمر الآية، قال البغوي : ولا يقال عهن إلا للمصبوغ، قال: وأول ما تتغير الجبال تصير رملا مهيلا ثم عهنا منفوشا [ ثم هباء -] منثورا - انتهى.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث