الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في يا بني

جزء التالي صفحة
السابق

باب ما جاء في يا بني

2831 حدثنا محمد بن عبد الملك بن أبي الشوارب حدثنا أبو عوانة حدثنا أبو عثمان شيخ له عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له يا بني وفي الباب عن المغيرة وعمر بن أبي سلمة قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح غريب من هذا الوجه وقد روي من غير هذا الوجه عن أنس وأبو عثمان هذا شيخ ثقة وهو الجعد بن عثمان ويقال ابن دينار وهو بصري وقد روى عنه يونس بن عبيد وشعبة وغير واحد من الأئمة

التالي السابق


قوله : ( أخبرنا أبو عثمان ) اسمه الجعد بن دينار اليشكري الصيرفي البصري صاحب الحلا بضم المهملة ثقة من الرابعة

قوله : ( قال له يا بني ) بفتح الياء المشددة وكسرها ، وقرأ بهما في السبع الأكثرون بالكسر ، وبعضهم بإسكانها ، وفي هذا الحديث جواز قول الإنسان لغير ابنه ممن هو أصغر سنا منه يا ابني ويا بني ، مصغرا ويا ولدي ، ومعناه تلطف وأنك عندي بمنزلة ولدي في الشفقة ، وكذا يقال له [ ص: 98 ] ولمن هو في مثل سن المتكلم يا أخي للمعنى الذي ذكرناه ، وإذا قصد التلطف كان مستحبا كما فعله النبي ، صلى الله عليه وسلم . قاله النووي .

قوله : ( وفي الباب عن المغيرة وعمر بن أبي سلمة ) أما حديث المغيرة وهو ابن شعبة فأخرجه مسلم ، وأما حديث عمر بن أبي سلمة ، فأخرجه الترمذي في باب التسمية على الطعام .

قوله : ( هذا حديث حسن صحيح غريب ) وأخرجه مسلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث