الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

مسائل متفرقة يحتاج إلى معرفتها

مسألة :

الفعل القليل وإن كان لا يبطل الصلاة فهو مكروه إلا لحاجة ، وذلك في دفع المار وقتل العقرب وحاجته إلى الحك الذي يشوش عليه الخشوع ، ومهما تثاءب فلا بأس أن يضع يده على فيه ، وإن عطس حمد الله عز وجل في نفسه ولم يحرك لسانه ، وإن تجشأ فينبغي أن لا يرفع رأسه إلى السماء .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث