الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

الجزولي

إمام النحو أبو موسى عيسى بن عبد العزيز بن يللبخت بن عيسى اليزدكنتي الجزولي البربري المراكشي .

حج ، ولازم ابن بري ، وأتقن عنه العربية واللغة ، وسمع " صحيح البخاري " من أبي محمد بن عبيد الله ، وتصدر بالمرية وغيرها ، وتخرج به أئمة . وكان إماما لا يجارى ، اعتنى ب " مقدمته " الأذكياء ، وشرحوها .

توفي بأزمور من عمل مراكش سنة سبع وستمائة ، وقيل : سنة ست وولي خطابة مراكش ، وكان في طلبه بمصر فقيرا يخرج إلى القرى فيصلي بهم ، وأخذ مذهب مالك بمصر عن الفقيه ظافر ، وقد طولت ترجمته في " التاريخ " وقيل بقي إلى سنة عشر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث