الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

زاهر بن رستم

ابن أبي الرجاء ، الإمام العالم المفتي المقرئ المجود القدوة أبو شجاع الأصبهاني ثم البغدادي الشافعي الصوفي المجاور إمام المقام . تلا بالروايات على أبي محمد سبط الخياط ، وعلى أبي الكرم صاحب " المصباح " . [ ص: 18 ] وسمع من أبي الفضل الأرموي ، وأبي الفتح الكروخي ، وأبي غالب محمد بن الداية ، وسبط الخياط ، وطائفة . وتفقه ، وصحب الزهاد ، وجاور مدة ، ثم انقطع وعجز . قال ابن نقطة : ثقة ، صحيح الأخذ للقراءات والحديث . قال الزكي المنذري لم يتفق لي السماع منه ، وأجاز لي ، وتوفي في ذي القعدة سنة تسع وستمائة .

قلت : حدث عنه ابن الدبيثي ، وابن خليل ، والبرزالي ، والضياء محمد ، والنجيب عبد اللطيف ، وابن القسطلاني التاج ، وآخرون .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث