الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في ما روي فيمن نام قاعدا وقائما ومضطجعا وما يلزم من الطهارة في ذلك

[ ص: 376 ] 57 - باب في ما روي فيمن نام قاعدا وقائما ومضطجعا ، وما يلزم من الطهارة في ذلك .

585 \ 1 - حدثنا محمد بن عبد الله بن غيلان ، نا أبو هشام الرفاعي ، نا عبد السلام بن حرب ، نا أبو خالد الدالاني ، عن قتادة ، عن أبي العالية الرياحي ، عن ابن عباس ؛ " أن النبي - صلى الله عليه وسلم - نام وهو ساجد حتى غط أو نفخ ، ثم قام فصلى ، فقلت : يا رسول الله ، إنك قد نمت ؟ فقال : " إن الوضوء لا يجب إلا على من نام مضطجعا ، فإنه إذا اضطجع ؛ استرخت مفاصله " . تفرد به أبو خالد ، عن قتادة ولا يصح .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث