الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 454 ] ومن سورة المؤمنين [23]

810 - قال : وإن هذه أمتكم أمة واحدة [52]

فنصب : أمة واحدة على الحال، وقرأ بعضهم : ( أمتكم أمة واحدة ) على البدل ، ورفع "أمة واحدة " على الخبر.

812 - وقال : على أعقابكم تنكصون [66]

و تنكصون ، مثل : يعكفون [سورة الأعراف: 138] و يعكفون .

[ ص: 455 ] 813- وقال : اخسئوا فيها [108]

لأنها من : "خسأ يخسأ" ، تقول: "خسأته فخسأ".

814 - وقال : " هم لها سابقون " [61]

يقول: من أجلها.

815 - وقال: أحسن الخالقين [14]

لأن الخالقين هم الصانعون، وقال الشاعر [ زهير ]:


(279) وأراك تفري ما خلقت وبعـ ـض القوم يخلق ثم لا يفري



816 - وقال: وشجرة تخرج [20]

على: فأنشأ جنات وشجرة.

817 - وقال : إن لبثتم إلا قليلا [114]

أي: ما لبثتم إلا قليلا، وفي حرف ابن مسعود : ( إن لبثتم لقليلا ). وقال الشاعر [ عاتكة بنت زيد ]:


(280) هبلتك أمك إن قتلت لمسلما     وجبت عليك عقوبة المتعمد



التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث