الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الإفطار في السفر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 104 ] 6 - باب: الإفطار في السفر

617 - أخبرنا الشافعي رضي الله عنه، قال: أخبرنا عبد العزيز بن محمد الدراوردي، عن جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم صام في سفره إلى مكة عام الفتح في شهر رمضان، وأمر الناس أن يفطروا، فقيل له: إن الناس قد صاموا حين صمت فدعا بإناء وفيه ماء فوضعه على يده وأمر من بين يديه أن يحسبوا، فلما حبسوا ولحق من وراءه رفع الإناء إلى فيه فشرب. في حديثهما أو حديث غيرهما وذلك بعد العصر.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث