الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ ص: 92 ] 214 - داود بن أبي هند

ومنهم العالم المثبت ، والزاهد المخبت ، داود بن أبي هند .

حدثنا محمد بن حميد ، قال : ثنا أحمد بن الحسن بن عبد الجبار ، قال : ثنا عمرو بن محمد الناقد ، قال : ثنا سفيان بن عيينة ، قال : أخبروني عن ابن جريج ، قال : لقيت داود بن أبي هند فرأيته ينزع العلم نزعا .

حدثنا محمد بن حميد ، قال : ثنا أحمد بن الحسن ، قال : ثنا عمرو الناقد ، قال : ثنا سفيان ، قال : قال أبي : دخلت واسط وبها داود بن أبي هند فسمعتهم يقولون : هذا داود القارئ .

حدثنا محمد بن علي ، قال : ثنا علي بن أحمد بن سليمان ، قال : ثنا محمد بن أبي خيرة ، قال : ثنا سفيان بن عيينة ، قال : حدثني أبي ، قال : رأيت داود بن أبي هند بواسط وإنه لشاب يقال له : داود القارئ ، ولقد كان يفتي في زمن الحسن .

حدثنا عبد الله بن محمد بن جعفر ، قال : ثنا أبو بكر بن أبي عاصم ، قال : ثنا ابن عبد الأول ، قال : سمعت يزيد بن زريع ، يقول : كان داود بن أبي هند مفتي أهل البصرة .

حدثنا أحمد بن عبيد الله ، قال : ثنا عبد الله بن وهب ، قال : ثنا أبو عيسى بن النحاس ، قال : ثنا ضمرة بن ربيعة ، قال : ثنا سفيان الثوري ، قال : سمعت داود بن أبي هند - وكان عاقلا - يقول : إنك إذا أخذت بالذي أجمعوا عليه لم يضرك الذي اختلفوا فيه ، وإن الذي اختلفوا فيه هو الذي نهوا عنه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث