الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ذهاب النساء والصبيان إلى العرس

4885 [ ص: 538 ] 75 - باب: ذهاب النساء والصبيان إلى العرس

5180 - حدثنا عبد الرحمن بن المبارك ، حدثنا عبد الوارث ، حدثنا عبد العزيز بن صهيب ، عن أنس بن مالك - رضي الله عنه - قال : أبصر النبي - صلى الله عليه وسلم - نساء وصبيانا مقبلين من عرس ، فقام ممتنا فقال : " اللهم أنتم من أحب الناس إلي " . [انظر : 3785 - مسلم: 2508 - فتح: 9 \ 248 ] .

التالي السابق


ذكر فيه حديث أنس - رضي الله عنه - : أبصر النبي - صلى الله عليه وسلم - نساء وصبيانا مقبلين من عرس ، فقام ممتنا فقال : "اللهم أنتم من أحب الناس إلي " .

وذكره في فضل الأنصار .

معنى (ممتنا ) مفضلا عليهم بذلك ; لأن الأنصار أحب الناس إليه ، فقال أنس : هو - عليه السلام - ممتن علينا بمحبته وتخصيصه .

قال عياض : كذا ضبطه المتقنون بسكون الميم وكسر التاء ، قيل : معناه : طويلا ، وضبطه أبو ذر : (ممتنا ) ، وفسره : (متفضلا ) ، ورواه ابن السكن : (يمشي ) ، بدلا منه ، وهو تصحيف ، وذكر في الفضائل ممثلا بكسر الثاء ، أي : منتصبا قائما ، كما تقدم ، وضبطناه في مسلم : (ممثلا ) بالفتح ، قال الوقشي : صوابه ممثلا بسكون الميم وكسر الثاء . أي : قائما ، ويؤيد هذه الرواية الأخرى : فمثل قائما . أي : انتصب .

وفيه : استحباب شهود النساء والصبيان الأعراس ; لأنها شهادة لهم عليها ، ومبالغة في الإعلان بالنكاح .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث