الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المقدمة الأولى في لفظها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 93 ] كتاب المساقاة وفيه مقدمتان وبابان : المقدمة الأولى : في لفظها .

وهي مشتقة من السقي ; لأن غالب عملها يكون فيما يسقى بالدواليب والدلاء ، ولفظها مفاعلة : إما من المفاعلة التي تكون من الواحد وهو قليل نحو سافر وعافاه الله ، وطارقت النعل ، أو يلاحظ العقد وهو منهما فيكون من التعبير بالمتعلق عن المتعلق ، وإلا فهذه الصيغة تقتضي أن كل واحد من العامل والمالك يسقي لصاحبه كالمضاربة والمقاتلة ونحوهما .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث