الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا ولا تقتلوا أولادكم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى: قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم آية 151

[8056] حدثنا الحسن بن عرفة العبدي، ثنا محمد بن فضيل، عن داود الأودي، عن عامر ، عن علقمة ، عن عبد الله ، أنه قال: من سره أن ينظر إلى وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم التي عليها خاتمه، فليقرأ: قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم إلى قوله: لعلكم تتقون

[8057] حدثنا أبو مقاتل بن محمد الرازي، ثنا وكيع، عن علي بن صالح، عن أبي إسحاق ، عن عبد الله بن قيس، عن ابن عباس ، قال: هن الآيات المحكمات: قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ثلاث آيات.

قوله: ألا تشركوا به شيئا

[8058] حدثنا محمد بن عوف الحمصي ، ثنا ابن أبي مريم ، أنا نافع بن يزيد، حدثني سيار بن عبد الرحمن ، عن يزيد بن قوذر، عن سلمة بن شريح ، عن عبادة الصامت، قال: أوصانا رسول الله صلى الله عليه وسلم بسبع خصال، ألا تشركوا بالله شيئا، وإن حرقتم وقطعتم وصلبتم.

قوله تعالى: وبالوالدين إحسانا

[8058] حدثنا أبو زرعة ، ثنا صفوان ، ثنا الوليد ، أخبرنا بكير بن معروف ، عن مقاتل بن حيان ، في قول الله: وبالوالدين إحسانا قال: قولوا صدقا فيما أمركم به، وفيما أمركم به من حق الوالدين.

قوله تعالى: ولا تقتلوا أولادكم من إملاق، نحن نرزقكم وإياهم

[8059] حدثنا أبي ، ثنا أبو صالح، كاتب الليث ، حدثني معاوية بن صالح ، عن علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس : ولا تقتلوا أولادكم من إملاق قال: الإملاق الفقر: قتلوا أولادهم خشية الفقر.

[ ص: 1415 ] [8060] أخبرنا موسى بن هارون الطوسي ، فيما كتب إلي، ثنا الحسين بن محمد المروذي ، ثنا شيبان بن عبد الرحمن ، عن قتادة، قوله: ولا تقتلوا أولادكم من إملاق قال: خشية الفاقة، وكان أهل الجاهلية يقتل أحدهم ابنته مخافة الفاقة عليها والسبي . وروي عن الضحاك ، والسدي نحو ذلك.

قوله: ولا تقربوا الفواحش

[8061] حدثنا أبو زرعة الدمشقي، ثنا محمد بن بكار، ثنا سعيد بن بشير ، عن قتادة، عن الحسن ، عن عمران بن حصين ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: أرأيتم الزاني والسارق وشارب الخمر، وما تقولون فيهم؟. ، قالوا: الله ورسوله أعلم. قال: هن فواحش وفيهن عقوبة.

[8061] أخبرنا أبي، ثنا أبو طاهر ، ثنا ابن وهب ، ثنا ابن لهيعة ، عن يزيد بن أبي حبيب ، عن محمد بن عبيد، أن أبا حازم الرهاوي، حدثه أنه سمع مولاه، يقول: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: مسألة الناس من الفواحش.

الوجه الثاني:

[8063] حدثنا أبي ، ثنا محمد بن المصفى ، ثنا محمد بن حرب، حدثني أبو سلمة يعني سليمان بن سليم ، عن يحيى بن جابر ، قال: بلغني أن من الفواحش التي نهى الله عنها في كتابه تزويج الرجل المرأة، فإذا نفضت له ولدها طلقها من غير ريبة.

الوجه الثالث:

[8064] حدثنا العباس بن محمد الدوري ، ثنا محمد بن بكار، ثنا أبو معشر ، عن محمد بن قيس، في قول الله تعالى: ولا تقربوا الفواحش قال: كانوا يمشون حول البيت عراة.

الوجه الرابع:

[8065] حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ، حدثني ابن لهيعة ، عن عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، في قوله: الفواحش يعني: الزنا.

[ ص: 1416 ]

قوله ما ظهر منها

[8066] - حدثنا أبي، ثنا أبو صالح كاتب الليث ، حدثني معاوية بن صالح ، عن علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس ، قوله: ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن قال: كانوا في الجاهلية لا يرون بالزنا بأسا في السر، ويستقبحونه في العلانية، فحرم الله الزنا في السر والعلانية. وروي عن عطاء ، عن عكرمة ، وأبي صالح ، وعلي بن حسين، وقتادة ، والربيع بن أنس ، والسدي نحو ذلك.

الوجه الثاني

[8067] - حدثنا علي بن الحسين ، ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ، ثنا محمد بن الحسن ، ثنا إبراهيم بن طهمان ، عن عطاء بن السائب ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس : الفواحش ما ظهر منها قال: نكاح الأمهات والبنات وروي عن سعيد بن جبير نحو ذلك.

الوجه الثالث:

[8067] - حدثنا أبي، ثنا أبو غسان ، ثنا قيس، عن خصيف ، عن مجاهد: أما ما ظهر منها ف قوله: ولا تنكحوا ما نكح آباؤكم و قوله: وأن تجمعوا بين الأختين

الوجه الرابع

[8069] - ذكر عن روح بن عبادة، ثنا عثمان بن غياث، عن عكرمة : ما ظهر منها الظلم ظلم الناس

الوجه الخامس

[8070] - حدثنا أبي، ثنا عمرو بن رافع ، ثنا ابن المبارك ، عن يونس ، عن الزهري ، في قوله: الفواحش ما ظهر منها قال: العري ، وكانوا يطوفون بالبيت عراة

قوله تعالى: وما بطن

[8071] - حدثنا أبي، ثنا إبراهيم بن موسى ، أنا هشام بن يوسف ، عن ابن جريج ، حدثني عطاء ، عن ابن عباس : الفواحش ما ظهر منها وما بطن قال: ما بطن السر وروي عن عكرمة ، وقتادة ، وعطاء الخرساني، والربيع بن أنس ، والسدي نحو ذلك.

[ ص: 1417 ] الوجه الثاني

[8072] - حدثنا علي بن الحسين ، ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ، ثنا محمد بن الحسن ، ثنا إبراهيم بن طهمان ، عن عطاء بن السائب ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس : الفواحش ما ظهر منها وما بطن قال: ما بطن الزنا وروي عن الزهري ، ومجاهد ، ومحمد بن قيس نحو ذلك.



الوجه الثالث:

[8073] - حدثنا أبي، حدثني محمد بن سعيد بن الأصبهاني، عن عمرو بن ثابت، عن أبيه، عن علي بن حسين: ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن قال: ما بطن: نكاح امرأة الأب

الوجه الرابع

[8074] - ذكر عن روح بن عبادة، ثنا عثمان بن غياث، عن عكرمة : وما بطن من الفواحش: الزنا والسرقة

قوله: ولا تقتلوا النفس

[8075] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ، حدثني ابن لهيعة ، حدثني عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، في قول الله تعالى: ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق يعني: نفس المؤمن

قوله: التي حرم الله إلا بالحق

[8076] - وبه عن سعيد بن جبير ، في قول الله: ولا تقتلوا النفس التي حرم قتلها إلا بالحق

قوله: ذلكم وصاكم به لعلكم تعقلون

[8077] - حدثنا أحمد بن سنان الواسطي ، ثنا يزيد بن هارون ، أنا سفيان بن حسين ، عن الزهري ، عن أبي إدريس الخولاني، عن عبادة بن الصامت، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيكم يبايعني على هؤلاء الآيات الثلاث؟ ثم تلا: قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا ولا تقتلوا أولادكم من إملاق [ ص: 1418 ] نحن نرزقكم وإياهم ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ذلكم وصاكم به لعلكم تعقلون حتى فرغ من ثلاث آيات، ثم قال: ومن وفى بهن آجره الله، ومن انتقص منهن شيئا فأدركه الله في الدنيا، كانت عقوبة، ومن أخره إلى الآخرة، كان أمره إلى الله، إن شاء أخذه، وإن شاء عفا عنه.

[8078] - أخبرنا محمد بن سعد ، فيما كتب إلي، حدثني أبي، حدثني عمي، عن أبيه، عن جده، عن ابن عباس ، قال: وصية الله: دين الله

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث