الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء إنما أمرهم إلى الله ثم ينبئهم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله: إن الذين فرقوا دينهم آية 159

[8150] - حدثنا أبو بدر عباد بن الوليد الغبري ، ثنا محمد بن عباد الهنائي ، ثنا حميد بن مهران المالكي الخراط، قال: سألت أبا غالب ، عن هذه الآية: إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا إلى آخر الآية. حدثني أبو أمامة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، أنهم الخوارج

[8151] - حدثنا محمد بن عبد الله بن المبارك المخرمي، ثنا عبد الرحمن بن مهدي ، ثنا سفيان ، عن ليث ، عن طاوس ، عن أبي هريرة ، في قوله: إن الذين فرقوا دينهم قال: هم من هذه الأمة، أو في هذه الأمة

الوجه الثاني

[8152] - حدثنا أبي، ثنا علي بن محمد الطنافسي ، ثنا يحيى بن آدم ، ثنا زهير، ثنا أبو إسحاق، حدثني عمرو بن مرة ، أنه سمع عليا ، قرأ عنده رجل التي في الأنعام: فرقوا دينهم فقال علي: لا ما فرقوا دينهم ولكنهم فارقوا دينهم

[ ص: 1430 ] والوجه الثالث

[8153] - أخبرنا محمد بن سعد ، فيما كتب إلي، ثنا أبي، حدثني عمي، عن أبيه، عن عطية ، عن ابن عباس ، قوله: إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا وذلك أن اليهود والنصارى اختلفوا قبل أن يبعث محمد صلى الله عليه وسلم، فتفرقوا، فلما بعث محمد أنزل عليه: إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا

[8154] - حدثنا الحسن بن أبي الربيع ، أنا عبد الرزاق ، أنا معمر ، عن قتادة، قوله: إن الذين فرقوا دينهم قال: هم اليهود والنصارى

والوجه الرابع

[8155] - أخبرنا أبو سعيد بن يحيى بن سعيد القطان ، ثنا حسين الجعفي ، عن شيبان ، عن قتادة، قوله: إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا قال: اليهود

[8156] - أخبرنا أحمد بن عثمان بن حكيم ، فيما كتب إلي، ثنا أحمد بن مفضل ، ثنا أسباط ، عن السدي ، قوله: إن الذين فرقوا دينهم قال: تركوا دينهم

قوله تعالى: وكانوا شيعا

[8157] - حدثنا أبي، ثنا محمد بن المصفى ، ثنا بقية، ثنا شعبة ، عن مجالد، عن الشعبي ، عن شريح ، عن عمر ، رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال لعائشة : يا عائشة إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا هم أصحاب الأهواء والبدع. يا عائشة : إن لكل صاحب ذنب توبة إلا أصحاب البدع ليست لهم توبة، فهم مني براء، وأنا منهم بريء

[8158] - حدثنا أبي، ثنا أبو صالح، كاتب الليث ، حدثني معاوية بن صالح ، عن علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس ، في قوله: إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا قال: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم: إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله

[8159] - أخبرنا أحمد بن عثمان بن حكيم الأودي ، فيما كتب إلي، ثنا أحمد بن مفضل ، ثنا أسباط ، عن السدي ، قوله: وكانوا شيعا قال: فرقاء

[ ص: 1431 ] قوله: لست منهم في شيء

[8160] - حدثنا أحمد بن منصور الرمادي ، ثنا شجاع بن الوليد ، ثنا عمرو بن قيس الملائي، عن مرة الطيب: ليتق امرؤ ألا يكون من رسول الله صلى الله عليه وسلم في شيء. ثم قرأ هذه الآية: إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء

[8161] - حدثنا أبي، ثنا سهل بن عثمان ، ثنا عبد الله بن إدريس ، عن مالك بن مغول ، عن علي بن الأقمر، عن أبي الأحوص ، قال: قرأ: إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء قال: ثم يقول: برئ منهم نبيهم صلى الله عليه وسلم

[8162] - أخبرنا أحمد بن عثمان بن حكيم الأودي ، فيما كتب إلي، ثنا أحمد بن المفضل ، ثنا أسباط ، عن السدي ، قوله: لست منهم في شيء يقول: لم يؤمر بقتالهم، ثم نسخت فأمر بقتالهم في سورة براءة

قوله تعالى: إنما أمرهم إلى الله

[8163] - وبه عن السدي ، قوله: إنما أمرهم إلى الله هؤلاء اليهود والنصارى

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث