الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فضل الغدوة والروحة في سبيل الله

جزء التالي صفحة
السابق

24 - 24 - 1 - باب فضل الغدوة والروحة في سبيل الله

9469 عن معاذ بن أنس عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه أمر أصحابه بالغزو ، فقال رجل لأهله : أتخلف حتى أصلي مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - [ الظهر ] ثم أسلم عليه وأودعه فيدعو لي بدعوة تكون شافعة يوم القيامة فلما صلى النبي - صلى الله عليه وسلم - أقبل الرجل مسلما عليه فقال له رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " أتدري بكم سبقك أصحابك ؟ " قال : نعم سبقوني اليوم بغدوته فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " والذي نفسي بيده لقد سبقوك بأبعد مما بين المشرقين والمغربين في الفضيلة " .

رواه أحمد وفيه زبان بن فائد وثقه أبو حاتم وضعفه جماعة ، وبقية رجاله ثقات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث