الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما يلزم بشأن الانسداد اليسير في الشريان
رقم الإستشارة: 2102819

14566 0 521

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أعاني من آلام مستمرة في الجهة اليسرى -أي: في القلب- وهي شديدة، منذ (9) أشهر تقريباً، وتنتشر إلى الكتف الأيسر والخلف، وقد زرت طبيب القلب، وأجرى لي بعض الفحوصات، كرسم القلب وجهاز البساط المتحرك لكشف قدرة تحمل القلب، وقال لي عندك انسداد طفيف في الشريان، وقلبك سليم.

وصف لي دواء (Atenor) وأسبريناً كل يوم، علماً أنني أقلعت عن التدخين منذ (10) سنوات، وأجريت جراحة إزالة حصى الكلية منذ (17) سنة، وبعدها قمت بتفتيت الحصى بأشعة، وكانت تقريباً منذ (7) سنوات، أفيدوني جزاكم الله خيراً، وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد:

فإذا ما أثبت الفحص وجود انسداد بسيط -كما ذكر لك الطبيب- ففي هذه الحالة لابد من إجراء تقييم جيد للقلب عن طريق تقييم جهاز الإيكو، وقد يتطلب الأمر التصوير النووي، أو القسطرة لمعرفة درجة الانسداد، ومعرفة العلاج المناسب.

على الطبيب إجراء فحوصات الدم المناسبة، مثل نسبة الدهون في الدم، وقياس ضغط الدم، وقياس نسبة السكر في الدم، مع الالتزام بالحمية الصحية المناسبة، وتخفيض الوزن إذا ما كنت تعاني من زيادة الوزن.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً