الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حدوث الحمل بعد الإجهاض الأول
رقم الإستشارة: 2111724

3839 0 267

السؤال

حاولت عدة مرات لكي أحمل، وبعد أخذ حقن هرمونات عن طريق طبيب فعلاً حدث حمل، ولكن بعدها حدث سقط، فماذا أفعل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Manal حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

حدوث الإجهاض لمرة واحدة - وخاصة في الحمل الأول - هو أمر كثير الحدوث، سواء كان الحمل قد حدث بشكل طبيعي، أو عن طريق التنشيط بالإبر.

وما أحب أن أذكره لك هنا هو أن نسبة نجاح الحمل الثاني بعد إجهاض واحد هي نفسها كما لو أنه لم يحدث إجهاض، بمعنى أن إجهاضاً واحداً لا يؤثر على نسبة نجاح الحمل الجديد بإذن الله، ولذلك يجب أن تبقي متفائلة بأن الفرصة متاحة لك لحدوث الحمل ونجاحه كأي سيدة طبيعية بإذن الله.

والمهم أن يحدث عندك استجابة على إبر التنشيط، وهذا أمر مطمئن ومبشر بإذن الله بأن المبيض فيه مخزون جيد، وعليك بتكرار محاولة التنشيط إلى أن تنجح مرة ثانية ويحدث الحمل بإذن الله.

وعليك تناول حبوب الفوليك آسيد من الآن حبة في اليوم، وعند حدوث الحمل مجدداً عليك بتناول حبوب الأسبرين عيار 80 ملغ حبة يومياً فهي تحسن جريان الدم في المشيمة وتحسن فرص نجاح الحمل.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك الصحة والعافية دائماً ويرزقك بما تقر به عينك عما قريب.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً