الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الإفرازات المهبلية البنية والصفراء .. وعلاقتها بتكيس المبايض
رقم الإستشارة: 2111928

32476 0 540

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاة غير متزوجة، عمري 19سنة، لدي إفرازات صفراء وبنية مستمرة منذ فترة طويلة، ومنذ يوم أمس أحس بألم في بطني، وزادت الإفرازات والإسهال، فهل ألم البطن بسبب الإفرازات أم الإسهال؟!
علماً بأن الإفرازات عادة ما تكون كثيرة مع الإسهال، وقد ذهبت في العام الماضي إلى طبيبة بسبب عدم انتظام الدورة، وكان لدي تكيس على المبيض، وارتفاع في هرمون الحليب، وأعطتني حبوب (Progyluton)، واستخدمتها ثلاثة أشهر، ولم أعدها مرة ثانية، فهل هذه الإفرازات بسبب التكيس؟ وهل لابد أن أرجع للطبيبة وأخبرها بموضوع الإفرازات؟!
وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ لانا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فإن نزول إفرازات بلون أصفر أو بني قد يكون دلالة على وجود التهابات مهبلية، خاصة إن كانت ترافقها رائحة غير مستحبة أو حكة فرجية أو إحساس بالحرقة، ويلزم عمل فحص للمنطقة الفرجية، مع أخذ عينة من الإفرازات لزرعها في المختبر، وتحديد نوع الجرثوم، ونوعية المضاد الحيوي المناسب.
وإن نزول الإفرازات قد يزداد في حال حدوث الإسهال؛ لأن الإسهال يؤدي إلى تقلص في كل العضلات الملساء، وليس في الأمعاء فقط، بل كذلك في الرحم، وعنق الرحم؛ مما يؤدي إلى خروج الإفرازات الرحمية المتجمعة بسرعة.
وبوجود تكيس على المبايض تزداد الإفرازات أيضاً، ولكنها تكون إفرازات شفافة أو بيضاء وليست صفراء، وإن كانت الدورة غير منتظمة فيجب معرفة ما هو عدم الانتظام، ويلزم إجراء بعض الاستقصاءات الضرورية، وأهمها عمل تصوير تلفزيوني للرحم والمبيضين للتأكد من عدم وجود أكياس أو تليفات، وكذلك يلزم عمل بعض التحاليل الهرمونية، ومنها: (Lh-fsh، Total and free testosteron، Prolactin، Tsh-free t4، Dheas).

وإن وجد أي خلل فيجب علاجه وستنتظم الدورة -بإذن الله- بعد ذلك، وإن كان كل شيء طبيعياً، فيمكن تنظيم الدورة عن طريق حبوب تنظيم الدورة العادية، مثل الدوفاستون أو البريمولت حسب نوع عدم الانتظام الذي يحدث، نسأل الله عز وجل أن يمنّ عليك بالصحة والعافية.
وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً