الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

توجد إباضة ولا توجد دورة شهرية
رقم الإستشارة: 2112042

45182 0 555

السؤال

السلام عليكم

لدي ضعف في التبويض، رغم أن كل تحاليل هرموناتي سليمة عدا البرجستيرون، حيث يبلغ أقل من واحد، وقد أخذت علاج إبر فوستيمون (150 iu) لمدة خمسة أيام، وفي اليوم الخامس عشر للدورة في كشف السونار أصبح عندي عشر بويضات تقريباً، أكبرها (18، 17، 16، 15) والباقي متفاوتة الحجم.

وقد ذهبت في اليوم السابع عشر فكانت البويضات بنفس الحجم ولم تتغير، وشكّت الأخصائية في انفجار إحدى البويضات ذات الحجم الصغير، وفي نفس هذا اليوم رأيت إفرازا بنياً خفيفا، ثم ذهبت في اليوم الثاني والعشرين، وكان يصادف (17 فبراير 2011م) وإذا بالمبيض قد خلا من بويضاته.

والآن مضى (23) يوماً من نزول البويضة ولم تنزل الدورة، وقد أجريت اختبار حمل بالبول ثلاث مرات فكانت كلها سلبية، ثم بالدم بتاريخ (8/3/2011م) فكان سلبيا.

سؤالي: لماذا لم تنزل الدورة مع علمي أن هناك بويضة تنزل بعد أربعة عشر يوماً من انفجارها؟ وهل أستطيع أخذ حبوب لتنزيلها لأبدأ بأخذ منشطات جديدة؟ وهل هناك أدوية منشطة للتبويض صناعية وليست طبيعية؟ علماً بأني لا أريد أدوية منشطة مستخرجة من بول بشري.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Samar ahmed حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن تم التأكد من أن تأخر الدورة ليس بسبب الحمل فإما أن يكون التبويض قد حدث متأخّرا بعد يوم (17-2)، أو أن يكون كيس البويضة استمر بإفراز الهرمون الذي يؤخر الدورة.

وفي كل الأحوال إن تبين الآن بأن المبيضين لا يحويان أية أكياس، وبأن بطانة الرحم سميكة، فيمكن تنزيل الدورة عن طريق تناول حبوب التنزيل، مثل حبوب الدوفاستون أو حبوب البريمولت حبتين يومياً لمدة خمسة أيام، وبعدها وفي خلال (2-7) أيام ستنزل الدورة الشهرية بإذن الله.

وبالنسبة لإبر تنشيط الإباضة فهناك أدوية حديثة مصنعة في المختبرات عن طريق الهندسة الوراثية، وليست مأخوذة من البول، وقد تم تصنيعها منذ حوالي خمسة عشر سنة، ومثال عليها: دواء (Puregon)، وبإمكانك الاطلاع على النشرة التي بداخل أي دواء، فإن وجدت جانب الاسم كلمة (Recombinant -dna) فهذا معناه بأن الإبرة المنشطة ليست مستخرجة من البول، وإنما هي مصنعة في المختبر عن طريق الهندسة الوراثية، نسأل الله عز وجل أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية.

وبالله التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً