الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تأثير هبوط المشيمة والقصور في عمل الغدة الدرقية على الجنين
رقم الإستشارة: 2113610

11759 0 458

السؤال

لدي طفل عمره 14 شهراً، ويحتاج للرعاية والاهتمام، لم أعاني من أي مشكلة أثناء حملي الأول وولدت بشكل طبيعي، وأنا حامل بطفلي الثاني في الأسبوع الرابع عشر، نزفت في الأسبوع الثاني عشر ماء مدمياً بني اللون، وبعد التصوير تبين أن لدي هبوطاً حاداً بالمشيمة يضغط على الحبل السري، مع وجود كيسين على المبيض الأيمن، أحدهما (4.4 سم)، وفي الأصل أنا عندي مشاكل في الغدة الدرقية، لم أعمل تحليل دم منذ شهرين، ومنذ يومين عملت التحليل وتبين أن لدي ضعفاً حاداً أيضاً (0.25)، طبيبتي لامتني لعدم عمل التحليل في الشهر الماضي، وأنا أصلاً أعاني من حالة نفسية سيئة لهبوط المشيمة والكيس المتكون لدي، وزادت عليها ضعف الغدة الدرقية.
لا أعلم ما هو مصير هذا الطفل، فقد قرأت عن هبوط المشيمة، قالوا ربما تصعد وربما لا، الأكياس أيضاً قرأت بأنها ربما تتقلص مع الوقت، وأيضاً الغدة الدرقية قالوا بأن الطفل الذي عانت أمه من ضعف في الغدة الدرقية في الأسابيع الأولى من الحمل سيعاني من مشاكل في الذكاء مستقبلاً.
لدي موعد تصوير في الأسبوع الـ19، طبعاً الأسئلة تجتاحني، والأفكار تزعجني، متخوفة من عدم اكتمال الحمل وانفصال المشيمة إذا لم آخذ قسطاً من الراحة، ولدي طفلي الأول، أنا متوكلة على الله، ولكن الإنسان ليس له حل لأفكاره.
أرجو إفادتي هل فعلاً يجب علي الراحة الكلية لكي لا تنفصل المشيمة؟ وهل الغدة الدرقية لها تأثير بهذا السوء على الجنين؟ والأكياس هل هي حالة عادية؟
وشكراً جزيلاً لكم سلفاً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إيمان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:
فإن هبوط المشيمة عادة ما يتحسن مع تقدم الحمل - بإذن الله - وبعد وصول الحمل إلى 20 أسبوعاً تكون المشيمة قد كبرت أكثر، ويمكن حينها تحديد هل هنالك هبوط دائم أم لا، وإن كان نزول الدم قد توقف والجنين بحالة سليمة، فهذه علامة مطمئنة - إن شاء الله - .
بالنسبة لأكياس المبيض عندك فهي خارج الرحم، ولا تؤثر على الجنين ولا تضغط عليه، لكن يجب تحديد نوعها، هل هي أكياس بسيطة تحتوي على السائل فقط، أم غير ذلك، فإن كانت أكياساً بسيطة فغالباً ما تكون ناتجة عن الحمل، وستزول أو يقل حجمها بالتدريج - إن شاء الله - ويجب مراقبة هذه الأكياس، وقياسها باستمرار لمراقبة تطورها.
بالنسبة للغدة الدرقية فالتحليل منخفض، ويدل على وجود قصور في الغدة، ويجب علاجها الآن بحبوب هرمون الثيروكسين، وبإمكانك البدء بتناول حبوب اسمها (Synthroid)، ويمكنك البدء بتناول عيار(50) ميكروغرام، مع كوب كامل من الماء في الصباح وعلى معدة فارغة، ويجب تأجيل تناول الطعام بعد تناولها لمدة ساعة.
كان يجب ضبط عمل الغدة الدرقية قبل الحمل؛ لأن قصور الغدة قد يزيد من نسبة الإجهاض، وقد يؤثر على صحة الجنين، لكن هذا بنسبة قليلة، ولا يعني بأن هذه المشاكل ستحدث دائماً، والجنين يبدأ بالاعتماد على غدته الدرقية وهرموناتها منذ الأسبوع الـ 11 من الحمل، وحالياً يتم عمل تحاليل للغدة الدرقية لكل الأطفال عند الولادة بشكل روتيني، ويجب عمل متابعة مستمرة لتحاليل الغدة الدرقية كل 4 أسابيع، لتعديل جرعة الدواء حسب قيم التحليل.
التصوير التلفزيوني القادم عند 19 أسبوعاً، يجب أن يوضح وضع المشيمة بصورة أفضل، ويجب أن يوضح أعضاء الجنين، ويظهر تراجع الأكياس، فإن تم الاطمئنان على وضع المشيمة وتوقف نزول الدم كلياً، فستكون الأمور مطمئنة - بإذن الله - ويمكنك حينها ممارسة حياتك بشكل طبيعي، مع المتابعة المستمرة لعلاج الغدة الدرقية.
نسأل الله أن يرزقك الذرية الصالحة والمعافاة الدائمة، وأن يديم عليك ثوب الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً