الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أنا حامل في الشهر الثالث وضغطي مرتفع جدا... فما هو العلاج؟
رقم الإستشارة: 2120280

64737 0 725

السؤال

جزاكم الله كل الخير،،،
أنا حامل في الشهر الثالث، وضغطي 149/95 وآخذ الدوميت 3 أقراص يوميا، ووزني 100 كج، ذهبت إلى الطبيبة وقالت أنه ممكن أزيد الدوميت حتى 8 أقراص، كما كتبت لي كالسيوم قرصا واسبرين أقراص، ولكني إلى الآن لم آخذ الدواء، أريد منكم معرفة خطة العلاج.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ دينا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فإن ارتفاع الضغط في الشهور الأولى من الحمل لأكثر من90 140يعني بأن الضغط هو موجود من قبل الحمل وليس بسببه, ولكنه قد يزداد بوجود الحمل.

ويجب أولا عمل تقييم أو فحص لكامل الجسم، وخاصة للقلب والكلية؛ للتأكد من عدم وجود سبب لارتفاع الضغط.

إن كان الفحص لديك طبيعيا, فإن ارتفاع الضغط يكون بسبب استعداد وراثي، وسرّع في ظهوره زيادة الوزن, فعندما يزداد الوزن عن المعدل المعروف فإن الضغط يرتفع.

والألدوميت هو علاج جيد لارتفاع الضغط مع الحمل, وهو آمن ولا يضر الحمل -بإذن الله- ويستخدم منذ فترة طويلة جدا، أي أنه مدروس جيدا, وهو يأتي بعدة عيارات منها 250 ملغ، ومنها 500 ملغ، ولا يجب أن تزداد الجرعة عن 2 غرام في اليوم, وهو ما يعادل أربع حبات من عيار 500 ملغ في اليوم أو 8 حبات من عيار 250 ملغ .

لذلك فقد تكون الطبيبة قصدت بأنه يمكنك تناول 8 حبات من عيار 250 ملغ وليس من عيار 500 ملغ، لذلك يجب عليك الانتباه لهذا الأمر.

إن لم ينتظم الضغط بعد تناول الجرعة القصوى على الألدوميت فيمكن إضافة نوع آخر من الأدوية مثل : دواء الهيدرالازين أو لابتالول.

ومن الهام جدا متابعة الحمل بشكل متقارب لملاحظة أي تغير في الضغط ولمراقبة نمو الجنين بالتصوير.

كما أنصحك بألا يزداد وزنك في الحمل أكثر من 8-9 كلغ، وذلك للمساعدة على عدم ارتفاع الضغط أكثر, وأيضا عليك بتقليل كل ما يحتوي على الكافئيين مثل القهوة والشاي والكولا والشكولاتة, وعليك أيضا بتقليل الملح في الطعام، والابتعاد عن المأكولات المحفوظة والمعلبة.

هذه الإجراءات تقلل من احتمال أن يرتفع الضغط أكثر في الحمل بإذن الله, بالإضافة إلى تناول الأدوية التي كتبتها لك الطبيبة؛ فهي كلها آمنة وجيدة لعلاج الضغط، ويمكنك تناولها بدون خوف.

نسأل الله عز وجل أن يكمل لك الحمل والولادة على خير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية أم ياسين ومريم

    بسم الله اللهم أرزقني بالذرية الصالحة السليمة وأرزق كل من يطلب منك يا الله

  • walid

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبارك الله فيكم على مثل هذا العمل الرائع والمشر'ف باذن الله

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً