الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أعرف أن غشاء البكارة موجود بدون الذهاب لطبيبة مختصة؟
رقم الإستشارة: 2120312

717297 1 1951

السؤال

السلام عليكم،،،

أنا فتاة أبلغ من العمر 19 عاما، مخطوبة، كنت أمارس العادة السرية من الخارج؛ حيث أشعر بتوسع المهبل، فهل يعني ذلك أن غشاء البكارة لدي قد تضرر؟ وقبل سنوات ذهبت إلى الحمام فوجدت نقطة دم على ملابسي الداخلية، علما بأني لم أمارس العادة السرية ولم أشعر بألم أو تمزق أو توسع؟ وإذا توسع هل من المحتمل عدم نزول دم أثناء الجماع الأول مع الزوج؟

كما أنني أعاني من مشكلة تطاول في أحد الشفرين الصغيرين، فما هو السبب في ذلك؟ وما العلاج؟ وهل يؤثر على العلاقة الزوجية؟ وسؤالي الأخير هو كيف أعرف أن غشاء البكارة موجود بدون الذهاب لطبيبة مختصة؟

الرجاء الرد على أسئلتي في أسرع وقت لأني خائفة جداً وحائرة. وجزاكم الله كل خير وبارك الله فيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ الحزينة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

أولا أود أن أؤكد عليك بضرورة التوقف عن ممارسة تلك العادة السيئة والضارة, والتي لا تجلب للفتاة إلا المشاعر السلبية كالقلق والإحباط, عدا ما تسببه من مشاكل في الفرج كالالتهابات أو التخريش, والأهم أنها عادة تنافي الفطرة السليمة ومحرمة شرعا.

وبما أن ممارستك كانت بشكل خارجي فقط، وأنت متأكدة من أنك لم تقومي بإدخال أي شيء في داخل المهبل، فهنا سيكون غشاء البكارة سليما، وستكونين عذراء بإذن الله؛ لأن غشاء البكارة لا يتمزق إلا إن تم إدخال جسم صلب إلى جوف المهبل، بحيث يكون قطر هذا الجسم أكبر من قطر الفتحة الموجودة في الغشاء.

وبالنسبة لتدلي أحد الأشفار فقد يكون هذا أمرا خلقيا، وأصبح الآن أكثر وضوحا بعد اكتمال نضجك ونموك, فهذا قد يحدث كثيرا عند الفتيات؛ حيث يحدث في بعض الحالات أن ينمو أحد الأشفار أكثر من الآخر، وهذا لا يستدعي العلاج إلا إن كان شديدا لدرجة يسبب مشكلة للفتاة, كأن يؤدي مثلا إلى احتكاك مستمر في ملابسها أو يسبب التهابات أو يؤدي إلى انزعاج في ممارسة العلاقة الزوجية.

إن كنت لا تشكين من انزعاج حاليا أنصحك بأن تتركي الأمر لما بعد الزواج, فإن لم يسبب لك مشكلة فلا داعي لعمل أي شيء، ولكن إن سبب لك الإزعاج فيمكن حينها عمل جراحة بسيطة وسريعة يتم فيها قص الجزء الزائد من الشفر المتدلي.

كما أنصحك بعدم محاولة الكشف على نفسك بشأن البكارة, حتى لا تدخلي نفسك في شك وقلق أكثر, فلا داعي لذلك وستكونين عذراء بإذن الله, طالما أن ممارستك كانت خارجية فقط, كما أنك لن تتمكني من الحكم على الغشاء بنفسك, لأن هذا يتطلب أن تكوني بوضعية نسائية معينة، ويتطلب خبرة بتشريح المنطقة وبالأشكال الخلقية المختلفة لغشاء البكارة, وهو أمر لا يتوفر إلا للطبيبة المختصة.

نسأل الله عز وجل أن يوفقك إلى ما يحب ويرضى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الأردن عنود

    حالتىنفس حلتك وعرسي قرب ولكن اطمني اللهمعنا

  • السعودية ميرا

    أووه تو مااارتحت بعد ماقريت هالسالفه الطويله لقيت نفس الحاله ..شكرآآ

  • السعودية عاآاآطفة أنثى..

    يعطيك العافيه..

  • أمريكا زبيدة الحاج

    اشكركم علي هذه الخدمه الجميلة وفقكم الله .

  • أمريكا سعودية

    ايييييه توني تطمنت الله يجزاكم كلخير

  • السودان زينب

    جزيت خيرآ الان اطمأنيت

  • ghezlene

    شكرا لكم على هده المعلومات الهامة والتي تبقينا دائما في مخاوف وشكوك

  • مصر اية

    شكرا
    لكم انا كنت خاافه جدا

  • الجزائر rihab

    شكرا على هذا الموقع استفدنا منه كثيرا

  • سمر عمر

    كلام مغيد

  • مصر مروة

    اصل انا حصلى موقف واناصغيرة بس انا خيفة بس انا عيشة فىحالة خوف

  • ألمانيا عبدالحميد

    شكرآعلي المعلومات

  • لينة حجوبي-الاردن

    والله اطمنت شكرا

  • رومانيا لا نعالم

    الموضوع يخوف جد

  • العراق بعدك مكسورة الخاطر

    هذي عاده سيئه لدى الفتيات ونصيحة من اختكم الصغيره الابتعاد عنها لانها محرمه شرعيا ولانها تظر بكي ونصائح الذي قدمتها لكم الدكتوره نصائح جيده جدا والتزموو بها

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً