الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هو الدواء المناسب لسكر وضغط الحمل؟
رقم الإستشارة: 2122568

11929 0 594

السؤال

ممكن أعرف ما هو الدواء المناسب لسكر الحمل وضغط الحمل؟
أختي معها الاثنان، وخائفة من تناول الأدوية في الحمل، فما هما الدواءان الآمنان للحامل؟

وثانيا: هل دواء متيفورال يسبب تخربشا بالمعدة وإسهالا؟ وما هو البديل؟ حيث أن عمي يتناوله بجرعة 3500 حبات.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ زينا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فعلاج سكر الحمل يجب أن يبدأ باتباع حمية توضع بإشراف طبي، بحيث تناسب وزن السيدة، وطبيعة نشاطها اليومي, فإن تم اتباع الحمية الغذائية السكرية لمدة أسبوعين ولم تنجح في السيطرة على مستوى السكر, أي فشلت الحمية, فهنا يمكن اللجوء إلى الأدوية.

وارتفاع السكر في الحمل لا يعالج بالحبوب الخافضة للسكر, وإنما يعالج بإبر الأنسولين, وذلك لأنه أكثر فاعلية ولا يضر الحمل.

وبالنسبة لعلاج الضغط في الحمل فان أكثر الأدوية استعمالا وفاعلية هي دواء الألدوميت, الهيدرالازين, اللابتالول, والنيفاديبين.

ويتم اختيار نوع الدواء وجرعته بناءً على حالة السيدة وحالة الحمل لديها, ولا يوجد دواء واحد يصلح لجميع الحالات, فكل سيدة يناسبها دواء قد لا يناسب غيرها, لذلك فإن أفضل من يقرر هذا الأمر, هو الطبيبة المتابعة للحالة.

وفي بعض الحالات قد تحتاج الحالة إلى إشراك أكثر من دواء, من أجل الحصول على سيطرة جيدة على الضغط.

إن دواء ميتفورال يؤدي إلى أعراض هضمية مزعجة مثل النفخة, المغص والإسهال, لكنه لا يسبب نزول الدم؛ لذلك فإن حدث نزول دم مع البراز فهنا يجب الشك بوجود حالة مرضية ما في الجهاز الهضمي (التهاب أو قرحة أو غير ذلك لا قدر الله) ويجب عمل كشف بالمنظار الهضمي عن أخصائي الأمراض الهضمية.

يمكن التخفيف من الأعراض الجانبية لدواء الميتفورال بالبدء المتدرج به، أي رفع الجرعة بالتدريج, إلى أن يتم الوصول إلى الجرعة المطلوبة.

وهنالك الكثير من أدوية خفض السكر تسوق تحت مسميات مختلفة, ويتم اختيار الدواء المناسب حسب الحالة المرضية, وحسب نسبة السكر ولا يوجد دواء واحد يناسب كل المرضى.

ومن الممكن التخفيف من أعراض الميتفورال عن طريق خفض جرعته، وإشراكه بدواء آخر مساعد مثل دواء GLIPIZIDE مثلا.

ولكن لا يجوز تبديل أي دواء أو إيقافه بدون أن تتم متابعة دقيقة لتحاليل السكر, وقد يحتاج الأمر لبعض الوقت حتى يمكن الوصول إلى الجرعة المثالية التي تضبط مستوى السكر بشكل جيد.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً