الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نمو ابنتي متأخر، فما نصيحتكم؟
رقم الإستشارة: 2124320

6680 1 413

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المشكلة لدى ابنتي، عمرها سنة وسبعة أشهر وتعاني من قصر حاد في النظر وانحراف، وقد انتبهت لذلك منذ أن كان عمرها أربعة أشهر، وهي تلبس النظارة منذ عمر عشرة أشهر.

هي لا تتكلم جيداً، تقول (ماما وبابا) ولكن ليس عندما ترانا بالتحديد، وتقول كلمات أخرى، وتفهم معنى بعض الأمور، وهي تقف الآن بمساعدة، وبدأت تمسك الأشياء وتحاول المشي وتعاني من ( القدم المسطحة).

سمعها جيد، لكن انتباهها ضعيف، تحب أن تسمع الأناشيد، ولديها مشكله أخرى وهي أنها لا تأخذ الأشياء من الأرض وتضعها في فمها، ولا تأكل إلا الطعام المهروس، ولديها نقص في الحديد، وتحب اللعب مع الأطفال، وعندما أعطيها الألعاب لا تلعب بها بشكل جيد، بل تضرب الألعاب ببعضها لكي تخرج أصواتا .

ذهبت بها إلى دكتور متخصص فقال لي إنها تدرك الأمور وتعرف والديها وتعرف الأشخاص الغرباء، لكن ينقصها الكثير عن الأطفال الذين في سنها، وقال حجم الدماغ طبيعي والغدة الدرقية سليمة وبياناتها جيده لكنه طلب مني أن أقوم بعدة فحوصات مثل :

- أشعة الرنين المغناطيسي للمخ للتأكد من أن الدماغ سليم

- فحص الكروموسومات

- التأكد من عدم وجود لترسب الخمائر

علماً أنها تلبس نظاره طبية لقصر النظر، وأن زوجتي تكون ابنت خالتي وقد قمنا بفحص الدم قبل الزواج وكانت الأمور سليمة.

علما أن زوجتي بدأت تمشي وعمرها سنة وثلاثة أشهر، وأخاها مشى وعمره سنة وثمانية أشهر لكن لم يكونوا يعانوا في النطق.

أرجو منكم أن ترشدوني لكي أعرف الطريقة التي أتعامل بها مع حالة ابنتي،
وأرجو من الله أن أستفيد منكم، وأن يجعل عملكم في ميزان حسناتكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ يوسف حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

الطفلة من الواضح أنها تعانى من تأخر حركي مع مشاكل قوية بالنظر، هذا يستلزم إجراء أشعة الرنين المغناطيسى على المخ وفحص وراثي، وما طلبه الطبيب الذي عرضت الطفلة عليه هو صحيح.

مثل تلك الحالات تستلزم إجراء فحوصات متعددة وتدريجية لاحتمال وجود متلازمة وراثية، والتحاليل لما قبل الزواج يتم إجراؤها للكشف عن أمراض بعينها وليس عن كل الأمراض الوراثية.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً