الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صعوبة في الجماع بسبب ضيق في المهبل .. ما هو العلاج؟
رقم الإستشارة: 2129576

217193 0 948

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب حديث الزواج، وتزوجت منذ شهر تقريبا، ونجد صعوبة أثناء الجماع في إدخال القضيب في العضو الأنثوي، وذلك لأن عضوي الذكري كبير نسبيا، وعضو زوجتي ضيق إلى حد ما.

لذلك نصحنا بعض الأشخاص المقربين باستخدام مرطب لتسهيل عملية الجماع، وهو يسمى (K-Y- GELL) ونحن نستخدمه حتى الآن، لأنني بدونه لا أستطيع إدخال عضوي الذكري في المهبل.

لذلك أريد نصيحتكم وخبرتكم الطبية وأن تجيبوني عن:
- هل لهذا المرطب المعروف بـ ( K-Y-GELL) أضرار على عملية الإنجاب أو على الحيوانات المنوية، وهل أستخدامه حتى الآن أم أتركه؟
- هل له مشاكل صحية؟ لأنني كما ذكرت أنا متزوج منذ شهر تقريبا، وما زلت أستخدمه، وفي الحقيقة أنا مشتاق جدا للإنجاب، وأن يرزقني الله بطفل، ولكن للأسف لم يحدث حمل في الشهر الأول من الزواج.

لذلك أرجو منكم إجابتي العاجلة لأن متضايق جدًّا من هذا الموضوع، ولا أعرف ماذا أفعل لكي أنجب بطريقة سليمة؟

أنتظر إجابتكم عاجلا، ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

في البداية للتغلب على مشكلة الإيلاج نقول أن وجود صعوبة في الإيلاج في بداية الزواج أمر طبيعي، ويمر به معظم الأزواج، وكذلك يجب معرفة أن المهبل لدى الزوجة مطاطي، ويستوعب أي حجم بعد ذلك للذكر، وعليك بأن تتخيل أن هذا المهبل في نهاية الحمل يمر به طفل مكتمل النمو. لذا فهذه الحالة مؤقتة ولكن عليك بالنصائح الآتية:

- ضرورة إطالة مقدمات الجماع بقدر المستطاع، بحيث يحدث بلل طبيعي للزوجة (المذي)، وبالتالي تقل الحاجة لاستخدام مرطبات خارجية.

-التدرج في محاولة إيلاج العضو بحيث لا يسبب ألمًا، صحيح قد يكون هناك ألم ولكنه ألم محتمل ومقبول ويقل مع الوقت.

- استخدام الجِل -بإذن الله- لا يعيق الحمل، ولكن من المبكر جداً الحديث عن الحمل الآن، ولكن عليك بالدعاء ودوام الاستغفار.

وبشكل عام من الأفضل تقليل اللجوء إلى الجِل في المستقبل، وذلك من خلال إطالة المداعبة، وكذلك من خلال تكرار الجماع يحدث اتساع في المهبل وبالتالي يقل الألم.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • احمد

    نفس المشكله

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً