الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أنواع مرض الطاعون، وطرق انتقاله، وكيفية علاجه
رقم الإستشارة: 2134322

23187 0 408

السؤال

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

أشعر بألم في حلقي، وأشك بأني أصبت بالطاعون (حماني الله وحماكم) لأني تناولت شيئا اكتشفت أن (الفار) قد أكل منه، وشعرت بألم في حلقي، ولما قرأت عن الطاعون، وجدت أن الألم في (الحلق) من أعراضه.

وأريد أخذ هذه الحبوب من الصيدلية Tetracycline و Streptomycin sulfate هل لها أضرار؟

ولكم مني جزيل الشكر.


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ آية حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

ليس كل من يصاب بألم في الحلق يكون مصابا بالطاعون حتى لو أكل من طعام رأى الفأر يأكل منه، فللطاعون أعراض كثيرة، وفقا لأنواعه:

فينقسم مرض الطاعون إلى ثلاثة أقسام أو ثلاثة أنواع تختلف طرق انتقالها، وانتشارها من نوع إلى آخر وهي:

الطاعون الدملي:
هو أكثر الأنواع حدوثا، يسرى المرض بين القوارض كالفئران والجرذان التي تعتبر المستودع الطبيعي لهذا المرض، حيث ينتقل فيما بينها بواسطة البراغيث التي تسبب لها الوفاة، وعند حدوث الأوبئة تنتقل هذه البراغيث من أجسام القوارض الميتة وتهاجم جسم الإنسان لتتغذى على دمه، وتصبح معدية لعدة أشهر لاحقة.

الطاعون الرئوي:
أكثر أنواع الطاعون خطورة لسهولة انتقاله وانتشاره بين المخالطين للمريض خاصة في الظروف المناخية والبيئة الغير الصحية، ينتقل عن طريق فضلات الشخص المريض إلى الشخص السليم.

الأعراض الأولية هي الصداع، الضعف، السعال مع الدم أو تقيّؤ الدم، لا يمكن تمييز هذه العوارض من عدة أمراض أخرى في الجهاز التنفّسي دون التشخيص والعلاج.

يمكن أن تكون العدوى قاتلة في غضون يوم إلى ستة أيام.

الوفيات في الحالات التي لا تعالج هي تقريباً 100%.

الطاعون التسممي:
يشبه هذا النوع الطاعون الدملي في طرق انتقاله، حيث ينتقل المرض بواسطة البراغيث من القوارض إلى الإنسان.

يتميز مرض الطاعون بظهور الأعراض العامة للإصابة بالبكتيريا، وكذلك أعراض مميزة لكل نوع من أنواعه الثلاثة، أما الأعراض العامة فتتمثل في ارتفاع درجة الحرارة والإعياء الشديد والرجفة وآلام العضلات، والمفاصل والغثيان وآلام الحلق والبلعوم واضطرابات ذهنية وغيبوبة.

أما العلامات المميزة لكل نوع منها فهي كالتالي:

الطاعون الدملي:
يصاب المريض بالتهابات حادة وتورم مؤلم في الغدد اللمفاوية القريبة من مكان لدغ البرغوث.

الطاعون الرئوي:
يتميز هذا النوع بكحة وبلغم غزير، بالإضافة للأعراض العامة للمرض.

الطاعون التسممي:
يحدث هذا النوع في غالب الأحيان كمضاعفات مرضية للنوعين السابقين - الدملي والرئوي - يتميز بارتفاع شديد في درجة الحرارة، وهبوط حاد في القلب، بالإضافة للأعراض العامة للمرض.

العلاج:

تتم معالجة الطاعون حاليا بالمضادات الحيوية، وتوجد فرص جيدة للنجاح في حالة الكشف المبكر عن المرض، تستخدم على سبيل المثال مركبات (ستربتوميسين) إضافة لتشكيلات مكونة من (تتراسيكلين وسلفوناميد)، يعطى (الستربتوتوميسين) حقناً بالعضل فقط، ولكن (الستربتوميسين) قد يسبب استخدامه بكثرة وبجرعات عالية إضعاف عصب السمع مما يسبب صمم عصبى ...

أما (التتراسيكلين) فمثله مثل معظم المضادات الحيوية، فقد يسبب في بعض الأحيان الغثيان أو الإسهال، ولكن لا ننصح أبدا أن تأخذي أي مضادات حيوية دون استشارة الطبيب، وخاصة إذا كان السبب مبنى على التوهم، وليس على سبيل التأكيد بالاختبارات، والأبحاث المعتبرة.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية مسلم

    الله يشفيك انشاء الله روحي اسئلي استخدمي الادويه وانشاءالله راح يذهب الألم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً