الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أدوية تنظيم الدورة وتأثيرها على الحمل .. نظرة طبية!
رقم الإستشارة: 2134494

205264 0 894

السؤال

السلام عليكم

أنا متزوجة منذ سنة ونصف، وما صار حمل إلا مرة، وأجهضت، وكان توأما، واحد في الرحم، وواحد خارج الرحم، وأخذوا لي أنبوبا، وبعد العملية لاحظت أن دورتي غير طبيعية، فأول 5 أيام حدث تنقيط، يعني نقط دم، وبعدها نزلت طبيعيا، وتأخذ مثل العادة 6 أيام، واستمر الحال لستة أشهر بعد العملية، لكن آخر دورة اختلف الوضع بعدما نزلت الدورة الطبيعية 6 أيام، رجع نزل عليّ قطرات دم بعد انتهاء الدورة بيومين، وبصراحة خفت ورحت للدكتورة، وصرفت لي دواء PRIMOLUT NOR 10mg مرتين لمدة 21 يوما.

آخر دورة كانت بتاريخ 3/2/2012، ويوم زرت الدكتورة كان 14/2/2012 .

أريد معرفة هل هذا الدواء مانع للحمل أم لا؟ وإذا كان غير مانع للحمل فهل هناك إمكانية لحدوث حمل وأنا آخذ الدواء أو لا؟ وإذا صار حمل فهل هذا الدواء يؤثر على الجنين؟ لأني بدأت آخذه من يوم 14/2/2012، وهي قالت: استمري 21 يوما، يعني بعد موعد الدورة القادمة.

أخاف أن يكون قد حصل حمل وأنا مستمرة على الدواء؛ لأني كنت أمارس الجماع بشكل طبيعي هذا الشهر، وهل يوجد بديل آمن أم هل ممكن أقلل المدة لأسبوعين بدلا عن 3 أسابيع؟ وهل هذا الدواء يؤخر موعد الدورة؟

أرجو أن تفيدوني، فأنا في حيرة من أمري!

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هناء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن دواء - بريمولت - هو عبارة عن هرمون يشبه هرمون البروجسترون، وهو نفس الهرمون الذي يخرج من جراب البويضة بعد خروجها، وبالطريقة التي يعطى فيها هذا الدواء عادة، فإنه يعمل على تنظيم الدورة فقط، ولكنه لا يمنع حدوث الحمل، ولذلك يجب التأكيد على هذه النقطة.

إن أفضل طريقة لتناوله في مثل حالتك هي تناوله مدة 10 أيام فقط من كل دورة شهرية، ويجب البدء من اليوم 14 أو 15 إلى اليوم 25 من الدورة، بمعدل حبتين يوميا، أي يمكنك الاستمرار على تناوله الآن ولكن ليوم 25 فقط ثم إيقافه، وستنزل الدورة بعد إيقافه في خلال 2-5 أيام إن لم يحدث حمل.

أما إن حدث حمل فهو لن يضر الحمل، بل سيعمل على تثبيته بإذن الله، لكن يجب استبداله بحبوب تسمى( دوفاستون )، حبتان يوميا بعد الاطمئنان على سلامة الحمل، ويمكنك استبدال البريمولت بالدوفاستون من الآن إن شئت بدون أي ضرر.

إن تناولت البريمولت ثلاثة أسابيع ابتداء من اليوم 14 فإن الدورة ستتأخر؛ لأن الدورة لن تنزل إلا بعد إيقاف الدواء بمدة تتراوح بين 2 - 5 أيام، كما سبق وذكرت،فإن لم تنتظم الدورة على هذه الطريقة فيمكن تغييرها أو تغيير نوع الحبوب إلى نوع آخر.

نسأل الله عز وجل أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية، وأن يرزقك بما تقر به عينك عما قريب.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية FIFO

    بصراحه لي فتره قصيره متزوجة واستخدم دوفاستون من اليوم

  • ليبيا زهور

    بعد كم يوم تنزل الدورة من وقف الع

  • العراق اشكيناز

    السلام عليكم

  • نيجيريا ملكه الرومنسيه

    شكرا

  • رحاب

    شكرا

  • أوروبا فتحية عبدالله

    جزاك الله خيرا تعجبني طريقة الرد علي الاستشارات واحس بالفائدة والاطمئنان

  • همسة عتاب

    شكرا للمعلومه

  • سريلانكا ليلى

    جزاكم الله خيرا

  • نور

    جزاك الله خير

  • لبنان اية

    بصراحة انا انوصف لي الدواء و نسيت و بدءت به من اليوم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً