الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشكو من حساسية وحبوب في الجلد واسمرار في الرقبة... فما الحل؟
رقم الإستشارة: 2135712

26452 0 590

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أولا: أشكركم على تقديم مثل هذه الخدمات الرائعة المفيدة، وفكرة الاستشارات عبر الانترنت هي فكرة رائعة، وأعجبتني كثيراً؛ لما فيها من فائدة لنا، وسهوله طرح مشاكلنا، وإيجاد حلول لها عبر طاقمكم الطبي المميز، فأشكركم جزيل الشكر.

أنا شاب عمري 22 سنة، أعاني من التالي:

1- اسمرار بعض المناطق في وجهي بشكل ملحوظ مثل الخدود، وما تحت العيون، ومنطقة ما بين العيون والشعر من الجوانب، واختلاف لون هذه المناطق عن منطقة الذقن، ولون بشرتي الأساسية بشكل عام، والتي تسمي بالبقع الداكنة، فما حلها الجذري؟

2- وجود حفر في منطقة الخدود، وأسأل عن حلول لها فسمعت البعض يشير إلى عمليات الليزر التجميلية لغلق هذه المسامات المفتوحة، وكذلك أعاني من حب الشباب الذي هو السبب الأساسي في وجود مثل هذه الحفر؛ لعبثي الدائم منذ صغري بهذه الحبوب لكرهي الشديد لها.

3- أعاني من اسمرار شديد في منطقة الرقبة هي الأخرى؛ مما أصابني بالإحباط وخوفي من الاختلاط بالناس لما يظنه الكثيرون أنه قلة نظافة، فما الحل النهائي والجذري لهذه التصبغات الجلدية الزائدة؟، لمنع الجسم من إفرازها، وتوحد لون بشرتي بالكامل من جديد بما فيها منطقة الخدود، وبعض مناطق الوجه والرقبة، وتحت الإبط وغيرها، علماً بأن البعض يقول لي إن هذا سببه السمنة الزائدة، مع العلم أن وزني 132 كيلو، وطولي 184 سم بعد أن كان أكثر من 175 كيلو، فأنا ملتزم بنظام غذائي حني هدف الـ80 كيلو بإذن الله فهل لها علاقة؟

وكذلك ما هو الحل النهائي لحب الشباب؟ وكيفية منع الجسم من إفراز هذه الدهون الزائدة التي تظهر على الوجه على هيئة حب الشباب؟

4- أخيرًا أتأسف لكم على كثرة أسئلتي، ولكن ظهرت مؤخرًا حبوب كثيرة كثيفة في منطقة الذقن عندما أحلق ذقني، وأعاني من حساسية شديدة، وظهور هذه الحبوب بشكل كثيف بعد حلاقه الذقن مباشرة مع حساسية والتهاب شديد.

أشكركم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ إيهاب حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

أولًا: الاسمرار على الوجه:

وهو على الأغلب ما يسمى بالكلف، وهو يصيب المواضع المذكورة في السؤال كالخدين، وما بين العينين والجلد حول خط الشعر.

والموضوع طويل، وله أسباب عديدة لذلك نحيلكم إلى الاستشارات الخاصة بالتصبغ على الوجه والكلف، الكلف (262946 -265064 ـ 269180)، كما ويمكن أن تتطلعوا على مناقشة التصبغات على الوجه في الاستشارة رقم: (256712)، وقد لا يكون لتلك التصبغات حل جذري باستمرار الأسباب.

ثانيا: الحفر على الخدود:

الحفر عل الخدود، والتالية لحب الشباب يجب أولا منع حدوث المزيد، وذلك بالوقاية من اللعب بالبثور الباقية، ومن جهة أخرى يمكن أن تكون خفيفة، فيفيد فيها التقشير الخفيف بمواد مثل التريتينيون أو مادة ألفا هايدروكسي أسيد، والأفضل أن تتم المتابعة مع طبيب؛ لأن التقشير يحتاج تعليمات مثل البدء التدريجي، والوقاية من الشمس، ومعرفة الآثار الجانبية، وعدم التحمل المبدئي، وهكذا.

لا شك أن الليزر له تأثير مفيد جدًا على الحفر، ولكن ذلك يعتمد على نوع الجهاز، وخبرة المستخدم ونوع جلد المريض المعالج، ودرجة الحفر.

ومن باب التفصيل نحيلكم إلى الاستشارات التالية المتعلقة بالموضوع:

آثار حب الشباب الأربعة الندبات الضخامية أو الضمورية، والأحمر، والتصبغ تحت الرقم (274081).

مناقشة ندبات حب الشباب في الرقم (2120698) وفيها إشارات لجميع الاستشارات المتعلقة بحب الشباب، معالجة ندبات حب الشباب في الرقم (100218).


ثالثاً: الاسمرار الشديد في الرقبة:

كنا قد ناقشناه في استشارات سابقة نختار لكم الاستشارتين التاليتين إحداهما مختصرة، والثانية فيها إضافات عن السواد أو الاسوداد أو الاسمرار في الرقبة (269495)، (19608).

كما أن وجود البدانة يتماشى مع داء الأشواك الموهم والمسمى بالانكليزية(البسودو أكانثوثيث نيغريغانس)، فهو تصبغات سوداء على الرقبة، وفي ثنيات الجسم المختلفة تم ذكرها في الاستشارة المشار إليها أعلاه.

أما الحل النهائي لحب الشباب، فهو في استعمال الروأكيوتين، والذي ناقشناه بالتفصيل في استشارات سابقة: فأما الاستشارات رقم (18106 ، و18402، و236317) ففيها تفصيلات هامة عن الروأكيوتين، الذي هو علاج حب الشباب الكيسي، والعجري، والمعند.

وأما رقم (276235^) ففيها مناقشة الآثار السلبية لحبوب الروأكيوتين، وأما رقم (432768) ففيها مناقشة أخذ 3 حبات يوميا من الروأكيوتين.

رابعاً الحبوب بعد الحلاقة:

إن عملية الحلاقة لو تمت بشكل صحي، وصحيح لا تؤدي إلى ظهور أي بثور، ولكن هناك عوامل تزيد من احتمال ظهور البثور، وهي:

- عدم النظافة، والحلاقة بظروف غير صحية، ولذلك ينبغي استعمال الماء، والصابون، وتنظيف الموضع جيدا قبل الحلاقة.

- الحلاقة عكس اتجاه الشعر يؤدي إلى انغراس الأشعار والتهاب جذورها، التحسس من المواد المستعملة في التطهير أو ما بعد الحلاقة.

ويمكن أن نتعامل مع هذه المشكلة ككل على أنها التهاب جذور الأشعار، والتي ناقشناها في الاستشارة رقم: (270864)، والتي تناقش ظهور حبوب مؤلمة بها صديدٌ على منابت الشعر ... التشخيص، والعلاج، وهو ما يسمى بالتهاب الأجربة الشعرية سواء على اللحية، أو غير اللحية.

ويمكن الاطلاع على الاستشارة رقم (287713) عن انغراس الأشعار بعد الحلاقة.

ختاما: نأمل أن يتسع صدركم، ويحتمل صبركم قراءة الاستشارات المشار إليها أعلاه، ودراستها حتى تتم الفائدة المرجوة.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً