الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي الأيام التي يمكن أن يحدث فيها التبويض والإخصاب لدي؟
رقم الإستشارة: 2139588

20642 0 495

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

لدي طفل عمره الآن 4 سنوات، وأنا وزوجي قررنا أن يكون الحمل الثاني - إن شاء الله - بعد شهرين، في (June)، وأريد أن أعرف متى تكون أيام التبويض عندي؟ وما هي أكثر فترة للإخصاب؟

وسوف أعطيك آخر 4 دورات لي:
بداية: طول الدورة عندي تقريبا من (29 يوم إلى 31 يوم)، والدورات كالآتي:
(11/1/2012)، (11/2/2012)، (11/3/2012)، (10/4/2012)، وآخر دورة جاءتني الآن.

وعندي طلب آخر، وأتمنى أن لا أكون قد أزعجتك، أريد أن تعطيني بعض النصائح لأطبقها قبل الحمل، فقد سمعت عن حبوب حمض الفوليك، وأنها تؤخذ قبل الحمل، لتساعد على منع تشوه للجنين، فهل هذه المعلومة صحيحة؟

وأريدك أن تنصحيني بأشياء أخرى أفعلها قبل الحمل ليكون حملي سليما ومعافى.

وأشكر جميع القائمين على الموقع الأكثر من الرائع.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إبتهال حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فنشكر لك كلماتك الطيبة، والتي تدل على لباقتك ولطفك, وأنه لمن دواعي سروري أن أجيب على تساؤلات أخواتي وبناتي العزيزات, وأسأل الله عز وجل أن يوفق الجميع إلى ما يحب ويرضى دائما.

وبالنظر إلى تواريخ الدورة عندك, فيمكن القول بأنه من المتوقع نزولها بتاريخ 10 أو 11 من شهر 6 - بإذن الله تعالى-.

وبما أن الدورة عندك هي بطول بين 29- 31 , فإن الإباضة المتوقعة ستحدث في الفترة ما بين 26-5-2012 إلى 29-5-2012, وأما فترة الإخصاب فيجب اعتبارها من فترة 23 -5-2012 إلى 1-6-2012 - إن شاء الله -.

ويجب أن يحدث الجماع في هذه الفترة بتواتر، كل 36 إلى 48 ساعة، لإعطاء أكبر فرصة لحدوث الحمل.

وهذه بعض الاحتياطات الممكن عملها قبل الحمل:
- أن تتناولي الفوليك آسيد قبل الحمل بثلاثة أشهر على الأقل, فإن ذلك يفيد في خفض نسبة التشوهات الخلقية بشكل كبير, وخاصة التشوهات في الجهاز العصبي, ولذلك فيمكنك البدء بتناوله من الآن بجرعة 400 ميكرو غرام يوميا، وهي الجرعة الوقائية التي ينصح بها قبل الحمل.

- ومن النصائح الحديثة التي تبينت أهميتها، هي: الاستحمام بماء متوسط الحرارة أو الدافئ فقط, وليس حارا جدا, فلقد أظهرت الدراسات الحديثة بأن الاستحمام بماء حار جدا، أو الجلوس في حوض الاستحمام بوجود ماء حار (مثل الجاكوزي), يزيد أيضا من نسبة التشوهات العصبية في الجنين بآلية لا نزال نجهلها.

- ويجب الحذر عند استخدام الأدوية، وعدم تناولها إلا عند الحاجة لها.

- وينصح بالمحافظة قدر الإمكان على وزن مناسب.

- التأكد من وجود مناعة ضد الحصبة الألمانية، فإن لم يكن هنالك مناعة فالأفضل أن يتم التطعيم قبل حدوث الحمل, ثم الانتظار على الأقل 3 أشهر قبل حدوث الحمل.

- الابتعاد عن الأجواء الملوثة بالدخان والتدخين, وتفادي تناول الأطعمة المحفوظة والمعلبات قدر الإمكان, والتعامل بحذر مع المواد الكيماوية، مثل: المنظفات، والعطور، مع التقليل من التعرض لها.

- إن كان في العائلة قصة إصابة بالغدة الدرقية بالذات، فيجب عمل تحليل للغدة قبل الحمل، حتى لو لم يكن لدى السيدة أعراض.

وكل ما سبق هو عبارة عن أخذ بالأسباب فقط، ويبقى التوكل على الله عز وجل، فهو خير الحافظين.

نسأل الله العلي القدير أن يرزقك بما تقر به عينك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: