دقات قلبي المتسارعة سببت لي الخوف والقلق وأثرت على سير حياتي - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

دقات قلبي المتسارعة سببت لي الخوف والقلق، وأثرت على سير حياتي
رقم الإستشارة: 2139606

51434 0 590

السؤال

أنا فتاة أبلغ من العمر 22 سنة، بدأت مشكلتي قبل سنة تقريبا، أصبحت أشعر بخفقان وتسارع في دقات القلب بشكل مزعج، ذهبت إلى الطبيب وعملت جميع التحاليل والفحوصات وكانت سليمة، عملت الايكو واختبار الجهد وجهاز الـ 24 ساعة، وكلها سليمة -والحمد لله- صحيح أنهم وجدوا دقات القلب تصل إلى 150 دقة في الدقيقة، ولكن قال لي الطبيب أنه لا توجد مشكلة.

عملت فحوصات الغدة الدرقية وفقر الدم، وكلها سليمة -الحمد لله- وأخذت العلاج اللازم لفيتامين (د) لأنه ناقص، ولا زال الخفقان مستمرا، وكذلك ضيق التنفس والخمول، لدرجة أني لا أحب أن أتحرك أو أبذل أي مجهود, وأنا أعمل من 9 صباحا وحتى 5 مساء، وأنا إنسانة قلقة أكثر من اللازم.

الطبيب وصف لي دواء الكونكور ولم أشعر بتحسن، وأوقفته منذ 6 أشهر، حاليا أشعر بدوخة وصداع غريب في كل منطقة الرأس، وأشعر بضيق تنفس شديد، وخفقان وخمول، لدرجة أني إذا رجعت من العمل أبقى في سريري طوال الوقت، وإذا قمت للصلاة مثلا أحس بشعور كأنني أنجذب للأرض من التعب.

حتى النوم في الليل أصبح متقطعا، وإذا تقلبت من جهة إلى أخرى أشعر بتسارع شديد في القلب، ذهبت لطبيب باطنية وعمل لي التراساوند للبطن، وكانت النتيجة سليمة، ووصف لي الاندرال حبة يوميا، الآن أكملت أسبوعا وأنا أستخدمها، شعرت بتحسن بسيط ولكن لازال التسارع يصاحبني طوال الوقت، صرت أشعر بإحباط ووسوسة وخوف شديد من الخفقان؛ لأن الأطباء يقولون إن كل شيء طبيعي، تغيرت شخصيتي فأصبحت أفكر كثيرا أن هناك مشكلة أكبر، ولكن لا أحد يستطيع حلها.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مها حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فالغالبية العظمى من أسباب خفقان القلب حميدة، ويمكن علاجها بسهولة، وخفقان القلب هو شعور الإنسان بنبضات قلبه، وقد يكون ذلك الشعور طبيعيا أو غير طبيعي، والفرق بينهما أن الخفقان غير الطبيعي يحدث فجأة ويقطع عليك ما كنت مشغولة به، أما الخفقان الطبيعي فيحدث عندما يركز الإنسان في سماع نبضات قلبه.

كثير من الناس يشعرون بالخفقان لأسباب متعددة، وقد يكون معه أعراض أخرى مصاحبة، مثل الإغماء أو ضيق النفس أو التعرق، أو ألم في الصدر، ومن المهم معرفة أن بعض المرضى قد تكون شكواه الرئيسية هي الأعراض الثانوية للخفقان، مثل: الإغماء أو ضيق النفس فقط.

وتختلف شكوى مرضى الخفقان، فالبعض يشكو أن الخفقان الذي يشكو منه هو توقف قلبه للحظة ثم يبدأ بنبضة قوية (PVC) وآخرون يصفونه بالارتعاش أو الارتجاف، أو سرعة ضربات القلب أو اضطراب نظم القلب.

ولذا من المهم أن يتم عمل تخطيط للقلب عند حصول الخفقان؛ لمعرفة طبيعة نظم القلب أثناء الخفقان، أو إجراء تخطيط لمدة (24-48) ساعة، وتسجيل كل ما يشعر به المريض طوال الوقت، وبالتالي يتم مقارنة التخطيط مع وقت الأعراض؛ لمعرفة طبيعة نظم القلب والتخطيط أثناء الخفقان، وبالتالي يعرف الطبيب إن كان هناك أي اضطراب في نظم القلب هو بسبب الخفقان، أو مجرد زيادة بسيطة في ضربات القلب بسبب الغضب أو التوتر أو القلق.

ومن الأسباب المتعددة للخفقان كثرة المنبهات، وقلة النوم، وكثرة السهر، والانفعال، وهناك بعض الأدوية التي تستخدم لإزالة الاحتقان في الأنف تسبب أحيانا زيادة في الخفقان.

الحمد لله قد تم استبعاد مرض القلب بالفحص والايكو واختبار الجهد، ونحب أن ننوه أن الخفقان والقلق مرتبطان ببعضهما ببعض، فقد يسبب القلق والخوف الخفقان أو قد يثيره، ومن ناحية أخرى فإن المريض يصاب بالقلق -كما هو الحال عندك- بسبب الخفقان، وبسبب خوف المريض من الوفاة القلبية المفاجئة.

في مثل حالتك ومع حالة القلق التي ذكرتها فإن تمارين الاسترخاء والتنفس تساعد كثيرا بإذن الله، ويمكنك أن تجعلي تمارين الاسترخاء وتمارين التنفس من الروتين اليومي، وسوف تجدين إن شاء الله أنها قد ساعدتك كثيرا، وفي المواقف التي تحسين فيها بالضيق أو بتسارع في ضربات القلب، عليك أيضا أن تأخذي نفسا عميقا مرة أو مرتين، وسوف تجدين أن الحالة انتهت بإذن الله تعالى.

يفضل أيضا أن تضيفي إلى دواء الاندرال الذي تتناولينه دواء سبراليكس، وتكون الجرعة 10 ملغ ليلا لمدة أسبوعين، ثم يتم رفع الجرعة إلى 20 مليجرام ليلا، تستمرين عليها لمدة تسعة أشهر، ثم تخفضينها إلى 10 مليجرام ليلا لمدة ثلاثة أشهر، ثم توقفينها.

نسأل الله لك الشفاء العاجل، والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الأردن نشات

    جزا الله اطباؤنا خير الجزاء ولكن اتمنى لو انهم في مثل حال هذه الاخت ان يوجهوها للرقية الشرعية بل اتمنى منهم ان يتعرفوا على الاعراض المصاحبة للمس والحسد والسحر
    اشكر لكل من اهتم بامر المرضى

  • الأردن عبود من اربد - الاردن

    بنصحك بلرقيه الشرعيه ..
    جربيها ما رح تخسري اشي

  • مصر كريم من مصر

    اشكرك يارب ينور طريقق

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً