الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ابني بلغ عاماً ولا يتكلم، فهل يعاني من التوحد؟
رقم الإستشارة: 2139760

4337 0 374

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بلغ ابني الوحيد 14 شهراً ونطق كلمة (بابا/ماما) عندما بلغ عامه الأول، ثم توقف عن ذلك وأصبح يتكلم كلاماً غير مفهوم، مجموعة من الأحرف، لا يشير بيده ولا يفعل إشارة (باي باي) لا يلتفت عندما نناديه باسمه أثناء اللعب أو مشاهدة التلفزيون! ويحب اللعب كثيراً مع الأطفال الصغار، وأمه كذلك عندما يريد الخروج من الغرفة فإنه يجر أمه من أصبعها.

هل هذه العلامات بداية التوحد عند الأطفال؟ أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ahmed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

إني أقدر تخوفك حول إصابة هذا الابن بالتوحد، أو ما يعرف بالذواتية، وهو ما سبب الكثير من القلق للناس واختلطت الأمور، وحقيقة نحن دائمًا نحاول أن تكون الأمور قائمة على دقة وعلى تأكد، وجميع من يعتقدون أن أبناءهم قد يعانون من التوحد لابد أن يتم عرض الطفل على الأطباء المختصين، وهذا مهم جدًّا.

ابنك عمره الآن أربعة عشر شهرًا، وفي هذا العمر لا يمكن أبدًا أن تُشخص متلازمة التوحد، فليس هنالك وسائل مقنعة لتشخيصها، وفي ذات الوقت أنا أقول لك إن هذا الابن لديه تفاعل اجتماعي، لديه تفاعل وجداني، لديه بدايات التطور في اللغة، وإن كان ذلك قد نكص وتدهور قليلاً، إلا أن هذا ليس مؤشرًا أبدًا على أنه مصاب بمتلازمة التوحد، فابنك يلعب مع الأطفال الصغار، وهذا تفاعل اجتماعي مهم جدًّا، قلَّما نجده لدى الأطفال الذين يعانون من متلازمة التوحد.

لا أعتقد أبدًا أن ابنك يعاني من متلازمة التوحد، لكن أنصحك بعرضه على طبيب الأطفال، وذلك حتى تطمئن، لأن هذا الابن له وضعه الخاص، فهو الابن الوحيد، وكما ذكرت لك، الناس الآن أصبحت مهمومة جدًّا ببعض الأمراض، وبعض الحالات التي كثر الحديث عنها في الآونة الأخيرة، وبكل أسف كثير مما يقال ليس دقيقًا وليس صحيحًا، ولذا نحن دائمًا نقول إن التأكيد يتم من خلال الفحص.

أكرر لك أن المعلومات التي أوردتها تعطيني انطباعاً تاماً بأن ابنك لا يعاني من متلازمة التوحد، لكن لمزيد من الاطمئنان وليطمئن قلبك وتكون في راحة بال أرجو أن تعرضه على طبيب الأطفال، ويفضل أن يكون طبيب الأطفال متخصصاً في أمراض الأعصاب.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، ونسأل الله له العافية والشفاء والتوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: