الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الدورة الشهرية تطول حتى أني لا أعرف يوم طهري... فما الحل؟
رقم الإستشارة: 2142150

25733 1 508

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أولا: أشكركم على هذا المنشأ الرائع، منذ فترة وأنا اقرأ لكم، والآن جاء دوري لأستشيركم.

لدي من العمر ٢٤ عاما، دورتي الشهرية -ولله الحمد- منتظمة كل ٢٨ يوما، تأتي الدورة في تاريخ ٨ من كل شهر، لكن آخر دورة أتت تأخرت ٦ أيام، أي لم تأت إلا في يوم ١٤ من هذا الشهر.

والشهر القادم سيكون موعد زواجي يوم ١٩ وسيصادف وقت الدورة؛ لأنها تأخرت
وأريد تقديمها أسبوعا، أيضا أريد أن أستخدم شيئا لتأخير الحمل، فهل هناك مشكلة بأخذ حبوب تقديم الدورة، وعندما تأتي أستخدم لاصقات منع الحمل؟

أيضا دورتي -الحمد لله- منتظمة، لكن بداية البلوغ كانت تأتي ٦ أيام، وبعد تقريبا ٤ سنوات أصبحت تأتي ٨ أيام، ومن أربع سنوات أخرى أصبحت ١٠ أيام، مع أنها ليست غزيرة، ويصاحبها ألم، لكن في اليوم السادس أو السابع تتوقف، ولا تأتي إلا نقطة أو نقطتين دم باليوم، وفي اليوم الثامن إلى العاشر أصبحت أرى دما بنيا، أكثر الأيام أراه جافا ليس سائلا يعني كأن هناك إفرازات جافة لكن لونها بني.

وعلى اليوم ١١ تبدأ تنزل الإفرازات العادية بشكل قليل، وبعد بضعة أيام أي أيام التبويض تكون كثيرة، فما المشكلة في زيادة وقت الدورة؟ علما بأن هذه المشكلة منذ ٤ سنوات.

الآن أنا على أبواب الزواج، ولا أعرف متى يوم طهري!

أرجو المساعدة في أسرع وقت على جميع استفساراتي، وعذرا على الإطالة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فنشكر لك كلماتك الطيبة, ونسأل الله العلي القدير أن يوفق الجميع إلى ما يحب ويرضى دائما, ويسعدنا تواصلك معنا في الشبكة الإسلامية.

وكونك غير متأكدة من موعد نزول الدورة القادمة, ولضمان ألا تنزل الدورة في يوم الزفاف, فإنني أرى من الأفضل أن يتم تأخير الدورة وليس تقديمها.

وكونك ترغبين بمنع الحمل في الفترة الأولى من الزواج, فإن الأفضل هو البدء اليوم أو غدا، أي 19 أو 20 من هذا الشهر, بحبوب منع الحمل الثنائية الهرمون مثل حبوب (ياسمين) وتستمرين عليها, فإن انتهت العلبة الأولى فلا تتوقفي بل افتحي علبة جديدة، واستمري بتناول الحبوب بنفس الموعد من كل يوم إلى ما بعد انتهاء الزفاف أو إلى ما قبل يومين من الوقت الذي تريدين فيه نزول الدورة, فبعد التوقف عن تناول الحبوب ستنزل الدورة في خلال 2 - 5 أيام إن شاء الله, حينها يمكنك استعمال اللصقات إن كنت ترغبين بها.

أما بالنسبة للدورة عندك, فبما أنها منتظمة, فهذا أمر مطمئن -إن شاء الله- ويجب أن تعتبري طول الدورة وهو لغاية توقف الدم, أي لغاية اليوم السابع.

أما الإفرازات البنية الجافة فهي عبارة عن بقايا دم تأخر في النزول فتغير لونه, ولا مشكلة في ذلك, ولا داع للعلاج.

أما الطهر, فمن ناحية طبية فإن أي مدة أكثر من 8 أيام تعتبر غير طبيعية, ويمكن اعتبارها استحاضة، والله عز وجل أعلم.

نبارك لك زواجك مقدما، ونسأل الله عز وجل أن يكتب لك فيه كل الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: