الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحس بكتلة البراز (صلبة) خارج المهبل... فما السبب؟
رقم الإستشارة: 2142872

17789 0 448

السؤال

عزيزتي الفاضلة الدكتورة رغدة شكرا على إجابتك علي استشارتي السابقة بشكل أراحني، وهي برقم:2140024 لكني أريد أن أسالك أنه بعد ولادتي صرت حين أصاب بالإمساك -أجلكم الله- أحس بكتلة البراز صلبة من خارج مهبلي حين أتحسس تلك المنطقة، فهل السبب أنه حدث توسع بعد الولادة أم ماذا؟

كما أني كنت أريد أني أسألك أنه في فترة حملي الأخيرة عانيت من تورم، وبعد الفحوصات تبين وجود بروتين في البول، ومعدل السكر كان مرتفعا قليلا في حدود 1 غ، وذلك بعد أن عانيت من تسارع لضربات القلب، وضيق للتنفس، وعدم القدرة علي النوم، فأعطاني الطبيب الحديد مع دواء مشترك من الماغنسيوم، والبيريدوكسين حبتين يوميا، ودواء الكالسيوم دون أن يشرح لي طريقة الاستعمال، فما هي الطريقة الصحيحة؟ وبأيهما كان يجب أن أبدأ؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ منى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أرد لك الشكر بمثله -يا عزيزتي- وأسأل الله عز وجل أن يمتعك دوما بالصحة والعافية.

فبالطبع قد يحدث توسع في جدران المهبل بعد الولادة الطبيعية, كما قد ترتخي الأنسجة التي تفصل بين جدار المهبل الخلفي، وبين جدار المستقيم الأمامي, فيندفع المستقيم، وقناة الشرج إلى الأمام, فتتشكل ما يشبه الكتلة تسمى باللغة العربية الطبية (القيلة الشرجية )خاصة عندما امتلاء المستقيم بالبراز.

وإن كانت هذه القيلة الشرجية تعيق التبرز, أو تؤثر على العلاقة الزوجية, فهنا يمكن عمل إصلاح جراحي مع شد للجدار الخلفي للمهبل, وإعادة المستقيم، وقناة الشرج إلى وضعها الطبيعي.

وإن كنت تتناولين حبوب الحديد كنوع من الوقاية فقط, ولم يكن لديك فقر بالدم, فيكفي حبة واحدة منه يوميا, ويفضل أن تكون مع وجبة طعام الغداء.

بالنسبة للكالسيوم, فإن كان مكتوبا في التركيب بأن الكالسيوم هو من نوع (كربونات الكالسيوم) فأيضا يجب أن تتناوليه مع الطعام, فهذا أفضل للامتصاص, ويمكنك تناول حبة مع الإفطار, وحبة ثانية مع حبة الحديد في وجبة الغداء.

أما المغنيزيوم والبيرودكسين, فيمكنك تناولها في أي وقت تشائين، ولا ضرر من ذلك بإذن الله.

نسأل الله العلي القدير أن يديم عليك ثوب الصحة دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً