الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تعرضت لضغط عصبي كبير، فكيف أتأكد من خلوي من مرض السكر؟
رقم الإستشارة: 2146588

17814 0 382

السؤال

أولا: أشكر هذا الموقع الرائع على ما يقدمه من خدمات للمسلمين، وجزاكم الله كل خير.

تعرضت لضغط عصبي كبير جدا، وأصبت بعدها بصداع، وبعدها بيومين لاحظت أني أدخل الحمام لأتبول كثيرا مع العلم أني لا أدخن -الحمد لله-، ولا يوجد أحد من أفراد عائلتي يدخن، ولا يوجد أحد من أصول أبي أو أمي كان يعاني من مرض السكر.

أريد أن أطمئن بتحليل كإجراء روتيني، فما اسم التحليل؟ وهل يجب أن أكون صائما قبلها، وبقدر كم من الوقت؟

ولكم جزيل الشكر، وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ إبراهيم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

ومن منا - أخي الكريم - لم يقابل في يوم من الأيام مواقف عصيبة؟ هكذا هي الدنيا حلو ومر، فرح وحزن، ضيق وفرج، والمهم أن نخرج من هذه المواقف بقلوب مؤمنة بأن هذه الابتلاءات للتمحيص، ولصقل القلوب وزيادة الأجر إن شاء الله.

وفي الحديث النبوي عن أبي يحيي صهيب بن سنان رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: (عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله له خير، وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن: إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له).

أما من ناحية الإصابة بمرض السكر، فيتحكم فيه عدة عوامل من أهمها الوراثة والسن، طالما لم يصب الإنسان بالسكر من النوع الأول في الطفولة، فمن النادر أن يصاب في هذه السن الصغيرة 24 عاما، وكذلك بعض الأمراض الفيروسية والتهابات البنكرياس، والسن فوق الـ 40 والسمنة خصوصا الكرش.

والتبول الزائد مرتبط بالتهابات المسالك البولية، وشرب الماء الزائد مع العصائر، والسكريات وأخيرا مرض السكر.

والأمر في منتهى البساطة، بإمكانك (تحليل سكر صائم) بعد 12 ساعة صيام، ثم ( تحليل سكر مفطر) بعد الأكل بساعتين في أي صيدلية، أو في أي مختبر، والسكر الصائم في حدود mg 100 إلى 110 في آخر الأبحاث، والمفطر أقل من 140، وهناك قراءات بال mmol/L وهي تبدأ من 6.4 صائم، ومن الممكن عرض نتائج التحليل على طبيب أمراض الباطنية والصداع، فله أسباب عدة لا مجال لحصرها منها التوتر الذي حدث معك فلا داعي للقلق.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً