كيف يتعامل مريض الصرع مع أدويته في رمضان - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف يتعامل مريض الصرع مع أدويته في رمضان؟
رقم الإستشارة: 2147540

3751 0 358

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أهنئكم بقدوم شهر رمضان المبارك، وكل عام وأنتم بخير.

كيف يتعامل مريض الصرع مع أدويته؟ فانا أتناول علاجين على فترتين صباحا ومساء, فحدوث تغير مفاجئ في أوقاتها هل هذا يؤثر على ديناميكية العلاج من قبل, فالتغير من الساعة العاشرة صباحا، والعاشرة ليلا إلى الرابعة فجرا والسابعة مساء، هل يؤثر في مسار الدواء وفاعليته؟ أم أبدأ من الآن في تقديم ساعة كل يوم, فبدلا من أن تكون الساعة العاشرة صباحا أجعلها الحادية عشرة صباحا، وهكذا, وبدلا من أن تكون الساعة السابعة ليلا أجعلها الثامنة ليلا، وهكذا, حتى أصل لوقت مناسب، أو ماذا ترى يا دكتور؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

بارك الله فيك وجزاك الله خيراً، ونشكرك كثيراً على تواصلك مع إسلام ويب.

فلم تذكر أسم الأدوية التي تتناولها، لكن أقول لك أن معظم الأدوية المضادة للصرع عمرها النصفي أكثر من 12 ساعة، وهذا يجعل تناول الدواء على فترتين في اليوم ممكن ومعقول جداً، والفوارق البسيطة ساعتين أو ثلاثا لن تؤثر أبداً -إن شاء الله تعالى-، فلا تنزعج أبداً -أخي الكريم-.

التغير المفاجئ إذا كان كبيراً بالطبع لا يفضل حقيقة، ونحن في شهر رمضان الكريم أقول لك تناول الدواء على الفترتين ساعة الرابعة فجراً، والسابعة مساءً، وإن شاء الله تعالى لن تصاب بأي مكروه وسوف تستمر الأمور بصورة جيدة جداً، وإذا كان أحد الأدوية التي تتناولها هنا التقراتول العادي يفضل أن تنتقل إلى التقراتول (CR) لأن عمره النصفي في الدم طويل نسبياً، وهذا يضمن لنا التغطية الكاملة، فأرجو أخي الكريم أن لا تنزعج، وإن شاء الله تعالى أمورك تسير على خير.

نصيحة بسيطة وهي بعد الإفطار لا تتناول كميات كبيرة من السوائل دفعة واحدة، حاول أن تتناول كميات بسيطة بعد الإفطار، وبعد ذلك يمكن أن تتناول منها ما تشاء، لكن لا تكثر من تناول السوائل دفعة واحدة؛ لأن هذا قد يكون من المثيرات التي ربما تحرك النشاطات الصرعية.

بارك الله فيك وجزاك الله خيراً، ونشكرك على التواصل مع إسلام ويب، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً