الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فن التعامل مع الأصدقاء وغيرهم
رقم الإستشارة: 2153054

9338 0 423

السؤال

السلام عليكم.

اسمي علي، وعمري 17 سنة، أعيش في الغربة وفي سكن جماعي مع أصدقائي الذين أعيش معهم منذ ما يقارب 10 سنوات، طبعاً كشباب بيننا مزاح وحياة عادية، وأصبحنا أكثر من مجرد إخوة، لكن أنا شخصيتي ضعيفة، ولا أجيد التعامل مع الآخرين، سواء مع زملائي أو الآخرين من حولي، علماً بأنني أمزح كثيراً، مما يذهب ماء الوجه -كما سمعت- لكن نحن زملاء فلابد أن نضحك ونلعب وما إلى ذلك، وبالنسبة لشخصيتي أو تعاملي مع الآخرين أشعر بأنني أعيش بدون هدف خلال معاملتي مع الآخرين، وليست لدي معايير أو قواعد أتبعها خلال معاملتي مع أي شخص، سواء كان صديقي أو أي شخص، بعد ذلك أحكم على نفسي من خلال هذه المعايير والقواعد التي اتبعتها، ومن ثم أقيم نفسي وأعرف أين أخطأت، وأصحح خطئي، لكن لا توجد لدي معايير أو قواعد أتبعها في المعاملة، لذلك أتعامل حسب المواقف، أرجو منكم أن تساعدونني بما ينفعني، وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الابن الفاضل/ علي أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

من الواضح أن لديك نضجاً اجتماعياً، فالقدرة على الاختلاط بالأصدقاء وامتلاك روح الدعابة يعتبر من أنضج القدرات النفسية عند الإنسان، وليس كل الناس عندهم هذه القدرة، فاحرص عليها واستمر معها، ولكن لابد مع هذا النضج الاجتماعي -وكما ذكرت أنت في رسالتك- لابد من امتلاك الهدف والوجهة في الحياة، وربما من أهم هذه الأهداف المحاور الأربع التالية:

1- العلاقة مع الخالق، من خلال العبادات من صلاة وتلاوة للقرآن، والخلق الحسن.

2- العلاقات الأسرية والاجتماعية، ويبدو أنك قطعت أشواطاً في هذا.

3- الدراسة والعمل والمهنة التي يعيش عليها الإنسان، وتحوز على اهتمامه.

4- الأنشطة الترفيهية من رياضة وغيرها.

فبعد ترتيب هذه الأمور المختلفة لن تشعر بعدم وجود الوجهة والهدف في حياتك، وفقك الله ويسّر لك الخير والفلاح.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية همت

    امل من التعليق

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً