الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التهاب خلوي في الساق ثم تورم مع ارتفاع درجة الحرارة.. ما تفسيركم؟
رقم الإستشارة: 2156154

18828 0 536

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ابن أختي شاب في العشرينات أصيب بالتهاب خلوي في ساقه، وبعد ما شفي منه تورمت قدميه، وارتفعت درجة حرارته، الأطباء تخبطوا في معرفة مرضه بعضهم يقول: كبد، وبعضهم يقول: أملاح.

أنا أسأل: هل هذه الأعراض نتيجة مرض الذئبة الحمراء؟ مع العلم أن أخيه الأصغر أصيب بها، وكانت سببا في انقضاء الأجل، أفيدوني، وهل الحالة يمكن تداركها، أم هي حالة متأخرة؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ monaamar54 حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أختي الكريمة: من خلال الأعراض التي تم وصفها في الاستشارة لا يمكن الوصول إلى تشخيص محدد لحالة ابن أختك، هل هي لمرض الذئبة الحمراء أو غيره.

وهنا توضيح مختصر لمرض الذئبة الحمراء العام (Systemic Lupus Erythematosus.
أرجو من الله أن يكون فيه ما يفيد:

يعتبر مرض الذئبة الحمراء من الأمراض المناعية التي لم يتم التعرف إلى أسبابها المحددة، ولكن يعتقد أن أسباب المرض ترجع إلى خلل في الجهاز المناعي المصمم لحماية الجسم يجعله يفقد خاصية التعرف على أنسجته مما يتسبب في تكوين أجسام مضادة لها.

وقد وضعت عدة افتراضات لحدوث هذا الخلل مثل: عوامل مناعية، الوراثة والجينات، أو بعض الأدوية، أو الفيروسات.

من أهم أعراض مرض الذئبة الحمراء العام:

- آلام في المفاصل.

ـ ظهور احمرار على الجلد، وطفح جلدي وخاصة على المناطق المعرضة لأشعة الشمس، مثل الوجه على شكل (الفراشة)، وكذلك الكفين والرأس.

- كما أن من الأعراض الشائعة الإمساك الحاد، فقدان للشهية، حدوث بعض التورمات قرب المفاصل، ومع تقدم المرض قد يحدث تعبا شديدا، آلام في المعدة، ضعفا جسديا، واصفرارا وتساقطا للشعر.

ومرض الذئبة الحمراء العام قد يتسبب في حدوث أضرار لكثير من أجهزة الجسم الداخلية مثل: الكليتين، والجهاز الهضمي والمفصلي، وغير ذلك إذا لم يتم تداركه، وتناول الأدوية الخاصة به تحت إشراف ومتابعة كاملة من اختصاصي الأمراض الروماتيزمية.

وهنالك نوع من الذئبة يسمى الذئبة الحمراء الجلدية لا تؤثر إلا على الجلد فقط، وتتميز باحمرار الجلد، وزيادة سماكته عند التعرض لأشعة الشمس، وبعض التقرحات والتعرق.

ويصاحب هذه الأعراض سقوط الشعر بكميات كبيرة فيما يقارب 60% من المرضي، ولكي يتم تشخيص مرض الذئبة الحمراء لا بد من عمل بعض التحاليل الأساسية، مثل ANA وAnti-DNA، وكثير من التحاليل الحديثة للتأكد من وجود الأجسام المناعية المسببة للمرض.

ويجب عمل تحليل للبول وللدم، للتأكد من عدم وجود إصابة في الكليتين من المرض.

مرض الذئبة الحمراء العام مرض مزمن قد لا يعرف له شفاء تام حتى الآن، ولكن - بفضل الله - واتباع ارشادات المختصين في الانتظام في تناول العلاجات، والمتابعة يعيش الشخص المصاب - بعون الله تعالى - حياته الطبيعية بدون منغصات.

من الأفضل التواصل مع اختصاصي الأمراض الروماتيزمية بأقرب وقت ممكن.

أتمنى لابن أختك السلامة والعافية.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً