الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تؤثر الحساسية على الحلق والإذن وما طرق علاجها؟
رقم الإستشارة: 2156384

109445 0 877

السؤال

السلام عليكم

أعاني من حساسية بالأنف أثرت على أذني، وهناك كثرة في النخام، هل لها علاقة بالحساسية؟

أحيانا أشعر بشيء عالق في حلقي، وعند البلع لا أشعر بشيء، فما السبب؟ وهل من الممكن أن تؤثر الحساسية على الحلق والأذن، وما طرق علاجها؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم رنيم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

بالطبع تؤثر حساسية الأنف على الحلق والأذن، كما تسبب أيضا الرشح، وزيادة إفرازات الأنف، والتي تنزل إما من الأنف من الأمام، أو تنزل على البلعوم الأنفى، والحلق إلى الخلف لتشعري بوجود شيء عالق بالحلق نتيجة وجود بلغم ملتصق على البلعوم الأنفي والحلق، والحساسية تسبب انسدادا بالأنف -بالإضافة إلى الرشح والعطاس، والحكة- مما يترتب على ذلك انسداد بقناة استاكيوس، وهي القناة الواصلة من نهاية الأنف، وحتى الأذن الوسطى، وتقوم بمعادلة الضغط على جانبي الطبلة، وبانسدادها لا تقوم بوظيفتها مما ينتج عنه ضغط سلبي بالأذن الوسطى، وقد يتفاقم الأمر إلى ترشح سائل لزج خلف الطبلة؛ مما يقلل من قوة السمع، ويجعلك تعانين من هذا الضغط في أذنك.

أما عن الحلق فانسداد الأنف بسبب الحساسية يضطرك للتنفس باستمرار من الفم، فيسبب تغيرا برائحة الفم، وجفافا بالحلق، وتجريحا نتيجة دخول الهواء باردا دون إمكانية ترطيبه، وتنقيته، أو تدفئته كما هو في حال التنفس من الأنف؛ لاختلاف صلاحيات الأنف عن الفم.

ولعلاج هذه الحساسية يجب البعد تماما عن مهيجات الحساسية، ومن أشهرها: (التراب والدخان والعطور والبخور والمناديل المعطرة ومعطرات الجو والمنظفات الصناعية والمبيدات الحشرية ووبر الصوف والغنم وزغب الطيور ورائحة الطلاء والوقود)، وبعض المأكولات مثل: (البيض والسمك والموز والفراولة والمانجو والشيكولاتة والحليب) وغيرها من المهيجات والتي تتفاوت من شخص لآخر.

وكذلك بتناول مضادات الهيستامين مثل: (حبوب كلارا أو كلاريتين حبة كل مساء، مع استخدام بخاخ فلوكسيناز مرة يوميا، أو رينوكورت أو رينوكلينيل مرتين يوميا) للتغلب على أعراض حساسية الأنف.

وأما انسداد قناة استاكيوس، فمع حبوب الحساسية مثل الكلارا ونقط أوتريفين للتغلب على انسداد الأنف- ولكن لفترة محدودة لا تتعدى أسبوع-، مع مضغ اللبان أو العلكة باستمرار، ومع غلق الأنف، والفم، والنفخ بقوة، فكل ما سبق يؤدي إلى فتح قناة استاكيوس، وتقليل الضغط على الأذن.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر بلال

    حساسيةالانف.يؤدىالىدوران.وارهق شديد

  • مصر حسن صالح

    جزالك الله خيرا والله الكلام ده خلاصة الكلام عن حساسية الانف الن ان عندي طفل لدية نفس الاعراض وللاسف لا يوجد دكتور يشرح لك الموضوع كما تفضلت وشرحته .... جزاك الله خيرا

  • المغرب عادل

    جزاك الله خيرا

  • رهف

    جزاك الله خيرا

  • السعودية علي العتيبي

    كلام جميل واتمنى بأن يحذوا الأطباء حذوك بتثقيف المرضى عن مرضهم
    شكرا ً جزيلا
    اخوكم علي العتيبي
    من المملكة العربيه السعودية

  • أوروبا محمد-سوريا

    جزاكي الله خيرا

  • رومانيا ليلى

    حلو

  • السعودية بشاير

    جزاك الله خير شرحت شرح مالقيته عند اي طبيب..

  • زهير

    نصائح مفيدة مشكورين

  • الجزائر محمد الجزائر

    بارك الله فيكم على هذه المعلومات

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً