أحلم كثيراً بأني أمارس الجنس مع أشخاص لا أعرفهم ما تفسير ذلك - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحلم كثيراً بأني أمارس الجنس مع أشخاص لا أعرفهم، ما تفسير ذلك؟
رقم الإستشارة: 2156907

82171 0 549

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة في التاسعة عشر من عمرى ادرس بالصف الثالث الثانوي و لست متزوجة، و على قدر جيد من العلم الديني، و ناشئة فى أسرة متدينة، أحلم كثيراً بأني أمارس الجنس مع أشخاص لا أعرفهم، و لم ألتق بهم في حياتي.

علما بأني لست على علاقة مع أحد، وهذا يؤرقني كثيراً، ويتكرر من حين لآخر، وأحاول أن أتجاهل هذا، ولكن أستيقظ مستثارة بالفعل.

هل أجد عندكم تفسيراً ونصيحة لهذا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أمة الرحمن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

من الواضح بأنك إنسانة على دين وخلق, فما انزعاجك مما يحدث لك وطلبك للمساعدة إلا دليل قوي على شعور قوي بداخلك، يرفض مثل هذه الأحلام .

الحقيقة هي أن العلماء ورغم كل التقدم الطبي والعلمي, لم يتمكنوا لغاية الآن من فهم لماذا وكيف تحدث الأحلام؟! ولكن الشيء المؤكد والذي تم التوصل إليه بعد أبحاث طويلة, هو أن الأحلام عبارة عن ترجمة أو انعكاس لما مر بنا من تجارب وأحداث خلال النهار, أو لما يجول في خاطرنا من أفكار, بعض هذه الأحداث أو الأفكار قد لا نعيرها اهتماماً في نفس اللحظة, لكنها تدخل إلى عقلنا الباطن وتختزن هناك, وقد نتمكن من إخفائها أو التحكم فيها وقت الصحو, لكن عند النوم فان العقل الباطن يتحرر, ويقوم بعرض ما تم تخزينه، ويعيد ترتيبه, فيظهر على شكل أحلام, وبعض العلماء يشبهون الدماغ بالحاسوب والعقل الباطن بأنه ( القرص الصلب) لهذا الحاسوب .

لذلك –يا عزيزتي- إن كنت تلاحظين خلال النهار تعرضك لأي شيء له مدلول جنسي مثل: الأفلام, الاغاني, الصور, القصص, وحتى إن كانت تصيبك بعض التخيلات والأفكار العاطفية والجنسية, فإن كل هذا سيكون له تأثير عليك وعلى أفكارك, وسيتم تخزينه في عقلك الباطن على شكل تجارب وخبرات, حتى بدون أن تشعري بذلك, وبدون أن تعيريه أهمية في وقتها .

الحل هو أن تصرفي نفسك عن كل مما سبق, وعن أي شيء تشعرين بأن له مدلولاً جنسياً, وأن تقضي الساعة التي تسبق خلودك للنوم بقراءة كتاب بسيط, لا يحوي على أية مؤثرات من هذا النوع, مثلا كتاب يبحث في مادة علمية أو ثقافية عامة, ولا تخلدي للنوم إلا وأنت في حالة نعاس شديد بعد القراءة, بحيث لا يكون لديك وقت للتخيلات أو الأفكار من أي نوع, فهنا وعلى الأغلب بأنك ستلاحظين بأن نوعية أحلامك قد تغيرت, أو على الأقل سيقل تواتر الأحلام الجنسية، بإذن الله تعالى .

نسأل الله العلي القدير أن يبعد عنك كل مكروه, وأن يوفقك إلى ما يحب ويرضى دائماً، وانظري التفسير الشرعي والعلمي للاحتلام: ( 264114 ).

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • أوروبا ام عائشه

    جزاكم الله خيرا ووفقكم في سبيل العلم

  • العراق I am a beautiful person

    حرام عليج شوفي مستقبلج

  • Bichou

    شكرا

  • السعودية مرام

    السلام عليكم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: