الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أختي أتتها الدورة وهي في العاشر ومنذ ست سنوات دروتها غير منظمة، فهل يوجد خطر على صحتها؟
رقم الإستشارة: 2157378

684 0 182

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أختي عمرها 15 سنة، جاءتها العادة منذ 6 سنوات، وكانت غير منتظمة إلى حد ما، أما الآن فهي غير منتظمة إطلاقاً، تأتيها كل 4 أشهر مرة أو أكثر، وخلال الأربعة الأشهر ممكن ينزل عليها نقاط دم، كل فترة، وتعاني من ألم في أسفل البطن، وانتفاخ شديد في البطن من أسفل، لدرجة أن صديقاتها يسخرن من كبر حجم بطنها!

ذهبنا بها لطبيب، قال ليس عندها شيء، وأعطاها الحبوب التي تساعد على نزولها، ونزلتها شهرين بكمية بسيطة، وبعدها لم تعد تنزل، وطبيب الباطنية قال إن هذا ممكن يكون احتقاناً في المبايض.

أرجو مساعدتي، ماذا أفعل؟ وهل عندها شيء خطير في الرحم أو البويضات يمنعها بقدر الله من الإنجاب مستقبلاً؟

أريد أن أعرف ماذا أفعل؟ لأن كل طبيب له كلام، وهي رافضة الذهاب للأطباء.

وشكراً جزيلاً لكم، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ريماس حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

البلوغ المبكر قبل 10 سنوات قد يكون طبيعياً، وتظل الدورة غير منتظمة لعدم وجود تبويض لعدة سنوات، ولكن المفروض أن يكبر الصدر وينمو شعر العانة في مرحلة قبل نزول دم الدورة، وتبدأ الدورة في الانتظام في السن الحالي.

قد يكون البلوغ حالة مرضية يجب متابعتها عند طبيب متخصص في النساء والولادة والعقم، لدراسة الهرمونات التي تفرز من الغدة النخامية، والهرمونات التي تفرز من المبايض، وعمل وظائف الغدة الدرقية، وعمل صورة دم كامل، بالإضافة إلى عمل سونار على المبايض والرحم، وعمل أشعة رنين مغناطيسي على المخ لاستبعاد، أي تفاعلات فد تؤدي إلى نزول دورة مبكرة، وعرض كل هذه التحاليل على الطبيب المعالج.

كما أن على الأم إقناعها بضرورة عمل التحاليل، والإشاعات اللازمة لتجنب مضاعفات قد تحدث مستقبلاً

وفقكم الله لما فيه الخير .

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً