دواء الكونسيرتا وتأثيره على الأطفال - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

دواء الكونسيرتا وتأثيره على الأطفال
رقم الإستشارة: 2158320

29872 0 523

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الدكتور الفاضل محمد عبد العليم: أنا مسرورة للتواصل معك، وأتمنى لك البركة بالصحة والعمر، لي ابنة عمرها سبع سنوات، وتعاني من (ADHD) وتتناول دواء الكونسيرتا، وأعاني معها من أمور، وأريد أن أستفسر عن الحل من حضرتك:

1- لها أسبوع ترفض أخذ الدواء بعدما اكتشفت أني أضعه لها في الطعام، فأصبحت تفتش عنه وترميه، ما الحل؟ وماذا أفعل؟

2- إلى الآن لا تكتب ولا تقرأ، إلا أن مقدرة الحفظ عالية عندها -ما شاء الله- فقط أعاني من الكتابة والقراءة، بالرغم أني سجلتها في مركز صعوبات تعلم، ولها شهران ولم تستفد؛ لأنها ترفض الجلوس، بالرغم من تناول الدواء، وتأتي لها مدرسة تعديل سلوك في المنزل، وهي تحب الدراسة، وسؤالي: كيف أساعدها على الكتابة والقراءة؟

3- الكثير يخوفني من مسألة إعطائي لها للدواء، ويصفونه بالمخدرات، ويؤنبونني ويشعرونني بتأنيب الضمير لموافقتي إعطائها الدواء، ما رأيك؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ فروحة الاموره حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فأشكرك لك ثقتك في شخصي الضعيف، وثقتك في إسلام ويب.
علة فرط الحركة مع أو بدون اضطراب الانتباه والتركيز من العلل التي إذا تم تشخيصها تشخيصًا دقيقًا يعتبر العلاج الدوائي هو خط العلاج الأول، ولا شك في ذلك، والكونسيرتا من الأدوية الممتازة جدًّا، والطفل حين يرفض الدواء لا يعني أبدًا أن قراره نهائي؛ لأن الطفل يمكن أن يعلَّم ويمكن أن تُحبب له الأمور، وذلك من خلال ملاعبته ومداعبته وجعله يتخذ القرار، مثلاً أن تضعي له الدواء وتحببيه إليها وتدعيها هي وحدها تأخذ الدواء، هذا قد يفشل لمرة أو لمرتين، لكن قطعًا في المرة التالية سوف ينجح.

بالنسبة لموضوع القراءة والكتابة: الطفلة - حفظها الله – تحتاج لإعادة تقييم، وبما أنك متواجدة في دولة قطر أنا على أتم الاستعداد أن تتواصلي معي في قسم الطب النفسي، وسوف أعرض حالتك - إن شاء الله تعالى – على الدكتورة (زهرة المجلي) استشارية الطب النفسي للأطفال، أو الدكتورة (إحسان محسن) ويمكن أن تُراجع الحالة مراجعة كاملة، وتُحدد مقدرات الطفلة وإخفاقاتها، وبعد تأكيد التشخيص توضع الحلول - إن شاء الله تعالى - ومشكلة الكتابة والقراءة يجب أن يُنظر إليها، هل هي جزء من كلِّ كعلة؟ أم هي جزء من جسم؟ بمعنى أنها شيء متفرد، وهذا معروف، فأرجو أن تتواصلي معي في قسم الطب النفسي، وأنا - إن شاء الله تعالى – متواجد صباح الثلاثاء وصباح الأربعاء في العيادات الخارجية.

بالنسبة لموضوع أن الدواء مخدر: كل الأدوية التي تستعمل لعلاج تثبيط فرط الحركة هي تنتمي لمجموعة الأنفتامينات، ما عدا الدواء الجديد والذي يعرف باسم (استراتيرا) هذا لا ينتمي لهذه الفئة، والاستراتيرا من الأدوية الجيدة والممتازة لكنه بطيء الفعالية، أما بالنسبة للكونسيرتا و(المثيافندايد) وهو (الريتالين) فهذا من الناحية الكيميائية والتركيبية مرتبط بالأنفتامينات، وهي مواد مخدرة معروفة، لكن لحكمة يعلمها الله تعالى وجد أن الأطفال لا يدمنون على هذه الأدوية أبدًا، لا يوجد إدمان أبدًا، بعض الآثار الجانبية الخفيفة ربما تظهر عليهم، ومنها ضعف الشهية للطعام، وكذلك اضطرابات النوم، وهذا قد يكون أمرًا عابرًا.

فأرجو أن تطمئني، ولا تستمعي لما يُقال، خاصة أنه لا يقوم على الدليل العلمي الذي هو فوق الشبهات، والطفلة - كما ذكرت لك - تحتاج إلى إعادة تقييم، وإن شاء الله تعالى توجد حلول.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر Om omar

    اثابك الله وجزاك عنا خىرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً