الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تنصحوني بالزواج من حبشية؟
رقم الإستشارة: 2160306

12307 0 417

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا شاب مقبل على الزواج، وأنوي الزواج من فتاة مسلمة غير عربية (الحبشة)، والسبب في نيتي هو أنني مقبل على عمل في تلك البلاد؛ مما يستدعي السفر إليها مرات عديدة، وأيضا لتحصين نفسي، مع مراعاة دور الجمال في الموضوع.

مع العلم أنني لم أتزوج من قبل، ولا أعلم إن كان تفكيري صائب أم لا؛ لأنني لا أريد أن أظلم الفتاة ولا أظلم نفسي وأهلي؛ لأنني دائما ما أقول في نفسي إن تزوجت كيف ستتفاهم الفتاة مع أهلي.

علما أن أهلي لا يعارضون الموضوع، لكن كيف ستتفاهم هي مع أطفالنا في المستقبل؟ هل من الممكن أن تفهمني بشكل صحيح؟ أحيانا أقول في نفسي إن كان لدينا فتاة كيف ستتفاهم الأم مع مدرسات الأم؟

كل هذه تساؤلات وغيرها تخطر على بالي، مع العلم أني أريد بصدق أن أتزوج من هناك، لكنني أردت الاستشارة من أهل العلم ردا على تساؤلاتي، فإن كنت على صواب فصوبوني أكثر, وإن كنت على خطأ فنوروني - أثابكم الله -.

مع العلم أني صليت صلاة الاستخارة.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ راضي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

نرحب بك ابننا الكريم، ونشكرك على التواصل مع الموقع، وهنيئا لك على الحرص على الاستشارة، فإنه لن يندم من استشار، ونسأل الله أن يقدم لك الخير ثم يرضيك به.

ابننا الكريم: لا يخفى على أمثالك أن المسلم يجوز له أن يتزوج من مسلمة أيا كان البلد الذي تنتمي إليه، فالأمر كما قال الشاعر:

وكلما ذكر اسم الله في بلد **** أعددت أرجاءه من لب أوطاني

وكما قال الآخر:

يا أخي في الهند أو في المغرب *** لا تسل عن عنصر أو نسبي
إنه الإسلام أمي وأبي

هذا جانب متفق عليه؛ ولكننا في مسألة الزواج نبحث عن قواسم مشتركة فننظر في مستقبل الأبناء، وننظر في العادات والتقاليد والثقافات، وننظر في القوانين المعمولة لعملية الزواج، وننظر في إمكانية حصول اندماج في المجتمع الذي أنت فيه، ولذلك إذا لم تكن قد بدأت خطوة، فنتمنى أن تبحث عن فتاة من بلدك، أو من الجيران، أو من الأهل، المهم أن تكون من البلد.

ولا مانع أن تسافر معك في أي مهمة إلى أي مكان، وتذهب إليه وتسافر إليه، لأن هذا فيه وفاق، وهذا أولى، وأحسن لمصلحة الأطفال الذين سيأتون المجتمع، فينبغي أن يقبلهم ويحتفل بهم، ويعترف بمكانتهم وفضلهم؛ لأن الناس والمجتمعات فيها كثير من الجهالة، فأبناء أمثال هؤلاء الغريبات عن المجتمع؛ ربما يكون الأطفال معزولون، والمجتمع ينظر إليهم نظرة مختلفة، وهذا أمر يصعب عليك بعد ذلك احتمال مثل هذا الوضع، ويصعب عليك أيضا الاندماج معهم بتلك السهولة.

فلذلك نحن نتمنى لكل شاب أن يتزوج من بيئته أو البيئات الشبيهة، وأن يراعي في بيته مستقبل الأبناء، ومستقبل العلاقة، والقوانين المنظمة للزيجات، ونسبة آبائهم وأمهاتهم، ومستقبل هؤلاء الأطفال الصغار، ومن حقك أن تطلب الجمال؛ لكن الجمال موجود في كل مكان وستجد الجميلات في الأهل، وفي الجيران، وفي أي بلد، فهذا خير لك, وأولى لك.

هذه وجهة نظرنا؛ لأنه كما قلنا القواسم المشتركة كثيرة، فالعقيدة ولله الحمد واحدة، والمصالح واحدة، والعادات واحدة، والمستوى الثقافي واحد, والمستوى الاجتماعي واحد, فهذه كلها قواسم مشتركة من شأنها أن تدفع كثيرا من النجاح والعلاقة والاستقرار.

ونسأل الله تبارك وتعالى أن يقدر لك الخير حيث كان ثم يرضيك به.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • أمريكا موسى صالح على

    اعمل على ما يوافق هواك فهى حياتك الخاصة و يكن للحبشية ان تتاقلم مع اسرتك

  • الأردن Aljarhi abdalaziz

    يا اخي الكريم انصحك بقوة بملسلمة امهرية حبشية لانة لايوجد بعدهم حريم فهم شفاء للعليل وضآن النساء وهم جنة في الصيف وجنة في ااشتاء واما نجابة الولد فهذا عنترا العبسي مثال للشجاعة اخوالة احباش

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً