الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

توتر شديد ونقص حاد في الوزن!
رقم الإستشارة: 2162172

3227 0 272

السؤال

السلام عليكم
منذ سنةٍ ونصف تقريباً وأنا أعاني من التوتر الشديد، وأصبحت أجد صعوبةً في التعامل مع الآخرين، ونقصٍ حادٍ في الوزن تدريجياً، حتى وصلت لدرجةٍ بشعةٍ من النحافة خصوصاً يدي وساقي، مع العلم أن شهيتي للطعام كبيرةٌ جداً، وأصبحت أشعر بتعبٍ وإرهاقٍ واكتئابٍ، ولا أخرج من المنزل.

مع العلم أني عملت جميع التحاليل، تحاليل دمٍ، وغدةٍ درقيةٍ، وسكرٍ-والحمد لله بخيرٍ-.

لا أعرف ما السبب؟

أرجوك ساعدني يا دكتور.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فالتوتر الشديد، ونقصان الوزن، تجعلنا بالطبع نتأكد من الصحة الجسدية، والغدة الدرقية هي من أكبر مسببات القلق، وكذلك فقدان الوزن مع وجود شهيةٍ ممتازةٍ للطعام.

أنت ذكرت أنك قد قمت بإجراء الفحوصات اللازمة، وهذا أمرٌ جيدٌ، ولذا أعتقد أن مقابلتك للطبيب مهمة، وأقصد هنا الطبيب النفسي، لأن السبب الذي أدى للنقص الشديد في الوزن مع تحسن الشهية يجب أن يبحث فيه بدقةٍ أكثر، وأرى أن الاكتئاب النفسي قد يكون هو أحد الأسباب التي تؤدي إلى ذلك، ولكن دائماً التأكد أفضل من هذا لا يتم إلا بمقابلة الطبيب، فأرجو أن تذهب وتقابل الطبيب النفسي، وهذا ما أنصح به -والحمد لله تعالى- مصر بها أطباء متفوقون جدًا، وإذا اتضح أن السبب هو الاكتئاب النفسي، ففي هذه الحالة سوف يقوم الطبيب بإعطائك العلاج اللازم، فأرجو أن تتحدث مع أهلك وذويك ووالديك على وجه الخصوص حول هذا الموضوع، احك لهم الأعراض بكل دقةٍ، وكذلك أننا قد نصحناك بمقابلة الطبيب، هذا أيها الفاضل الكريم يجب أن لا يسبب لك إزعاجاً أو هماً أبداً، بل نحن نريد أن نقدم لك أفضل النصائح، وأفضل نصيحةٍ في مثل هذه الحالة هي مقابلة الطبيب.

وإن شاء الله تعالى سوف يكون العلاج متوفراً لحالتك، بارك الله فيك وجزاك الله خيراً.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً