هل من علاج.. فقد أصبحت امرأة عصبية جدا - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل من علاج.. فقد أصبحت امرأة عصبية جدا؟
رقم الإستشارة: 2163084

4772 0 310

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله

أرجوكم أفيدوني فقد أصبحت امرأة عصبية جدا, لا أتحمل الضجيج, ولا حتى لعب الأطفال, وصراخهم, ودائما أبكي على أتفه الأسباب, وأحيانا أعض على أسناني.

عصبيتي هذه أثرت علي لدرجة أني أضرب طفلي الذي لم يكمل السنتين ضربا مبرحا, وأندم عليه.

مع العلم أني أعيش في أمريكا, فهل من علاج؟

أرجوكم ساعدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم سليمان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

شكرا لك على الكتابة إلينا.

في كثير من الأحيان يصبح الإنسان عصبيا بهذا الشكل بسبب أنه أهمل نفسه، ولم يعتد يهتم بها، من باب "التفرغ" لرعاية الآخرين، ويحصل هذا كثيرا عند الآباء والأمهات، حيث تترك الأم كل اهتماماتها وهواياتها وما تستمتع به... لأنها تريد أن تكون "شمعة تحترق لتنير الدرب لأطفالها"!!!

والذي يحصل أن هذه "الشمعة" تحترق على حساب أعصابها، ولا يعود يستفيد منها ولا حتى أطفالها الذين ظنت إنما تفرغت لرعايتهم.

ولذلك نصيحتي لهؤلاء الأمهات أن تعتني بنفسها من باب قول الرسول الكريم "إن لنفسك عليك حق", وأن تهتم بهواية أو هوايات تترك فيها أطفالها في يد آمنة، وليكن الزوج، وتقوم ببعض الوقت المخصص لها، كتعلم لغة أو مهارة كالكمبيوتر, أو تصفيف الزهور أو الرياضة... بحيث تعود للأولاد وهي أكثر حماسا ونشاطا، فهذا أفضل من أن تحبس نفسها معهم، وتفقد أعصابها عليهم، فلا هي استفادت، ولا هم كذلك.

طبعا كل هذا في حال استبعدنا عدم وجود مرض بدني أو نفسي كالاكتئاب أو غيره، والذي لا يبدو من السؤال ما يشير لهذا.

وفقك الله، وخفف عنك ما أنت فيه.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • فرنسا جمال الجزائري

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اللهم صلي على محمد وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد
    أختاه أنصحكي بقراءة القرآن الكريم وقراءة كتب العلم والاستغفار كثيرا إن شاء الله ستكون النتائج إجابية والله أعلم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً