الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أنجبت منذ شهرين ولا أستعمل الموانع.. هل يمكن حدوث حمل؟
رقم الإستشارة: 2168355

53321 0 515

السؤال

أنجبت ولدا منذ شهرين، ولا أستعمل أي موانع حمل، هل يمكن حدوث حمل؟

علما أن طفلي يعتمد فقط على حليبي، وأنا عندما أتممت شهرا وخمسة أيام جاءني دم استمر حتى الأربعين، هل هذا الدم يعتبر دورة شهرية؟ وما هي أعراض الحمل قبل موعد الدورة؟

أجيبوني جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ فائزة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بعد الأربعين من الولادة، ومع نقص هرمون الحمل والهرمونات الأنثوية الزائدة والتي كانت مرتفعة أثناء الحمل، تنزل الدورة الشهرية في الأربعين ومن الممكن قبل ذلك.

والأمر بعد ذلك يعتمد على الرضاعة الطبيعية المنتظمة حيث إن هرمون الحليب المرتفع مع الرضاعة الطبيعية يمنع نزول الدورة الشهرية، ولمدة قد تصل إلى العام عند كثير من السيدات، ولكن لا تعتبر الرضاعة الطبيعية وسيلة فعالة من وسائل تنظيم الأسرة، فقد يحدث حمل أثناء الرضاعة بدون نزول دورة شهرية.

ولتشخيص الحمل أثناء الرضاعة لا نعتمد على الأعراض بقدر الاعتماد على تحليل الحمل سواء كان في البول أو في الدم، وهذا التحليل هو الذي يؤكد أو ينفى الحمل، ومسألة القيء أو الغثيان أو تكرار الذهاب إلى الحمام من الممكن أن يكون له علاقة بالحمل، أو أمراض أخرى غير الحمل.

لذلك إذا رغبت في تباعد الحمل، فيجب أولا عمل اختبار الحمل، ثم بعد ذلك مناقشة خطة الوسيلة المناسبة لتنظيم الأسرة مع الطبيبة المعالجة.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً