الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل لحبوب سوبر وايت أو بيرفكت وايت أضرار جانبية؟
رقم الإستشارة: 2171619

13448 0 401

السؤال

السلام عليكم

سؤالي حول حبوب الجلوتاثيون، هل لها أضرار جانبية؟

قرأت أنها من الممكن أن تبيّض شعر الرأس، وآخرون ذكروا أنها تصيب بالقلق.
مع العلم أني أجريت استئصالاً للمرارة، وما هي أفضل أنواعها؟

وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم معاذ حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فمضادات الأكسدة هي عبارة عن فيتامينات أو معادن مثل: فيتامين (ج) و(هـ)، والبيتا كاروتين، والسييلينوم والزنك، وتقوم مضادات الأكسدة بوظيفة هامة جداً بالجسم، وهي التخلص من بعض الجزيئات الضارة التي تنتج من خلال الأيض في الأشخاص العاديين، وبالأخص عند التعرض للعوامل البيئية الضارة مثل: التلوث أو التدخين، أو التوتر والقلق الدائم وقلة النوم، ولذلك فلها دور مهم في الوقاية من السرطان، ومهمة أيضاً لتجنب تلف الخلايا وحدوث خلل في وظائفها، ولذلك تستخدم للمرضى الذين يأخذون العلاجات الكيميائية في مرض السرطان، ولمقاومة تقدم السن، وكعامل مساعد في علاج الأمراض المزمنة المختلفة مثل: أمراض القلب والجهاز الدوري، والعيون، والكبد، والأمراض العصبية مثل: الشلل الرعاش، وفقدان الذاكرة مع تقدم السن.

بالنسبة للجلوتاثيون بصفة خاصة فهو تعتبر من أهم مضادات الأكسدة، لأنه يصنع بواسطة خلايا الجسم نفسها، ويقوم بعمله مباشرة في مقاومة الضرر الواقع على الخلايا، ومباشرة يقوم بالحماية من الجزيئات الضارة التي تسبب تلفاً في الخلايا، ولذلك في الأمراض المزمنة المذكورة سابقاً، وعند أخذ العلاجات الكيميائية يحدث استنفاد لكمية كبيرة من الجلوتاثيون، لذلك ينصح بعض الأطباء بإعطائه كعامل مساعد في العلاج، ويمكن تناوله من خلال الفم، أو الحقن بالعضل أو بالوريد، أو من خلال الاستنشاق، وأكثر الطرق فاعلية لتعويض هذا الأنزيم هي من خلال الحقن بالوريد أو بالعضل، وفي الأحوال العادية للإنسان تكون عنده الكمية اللازمة لأداء وظيفته، ولا توجد آثار جانبية معروفة له، لكن النوع الذى يستنشق ربما يسبب ضيقاً في التنفس.

بصفة عامة أنصحك بعدم تناول أي مكملات غذائية أو فيتامينات أو معادن أو غيرها إلا بعد عرضها على طبيبك المعالج للتأكد من احتياجك لهذا العلاج، والتناقش مع طبيب التغذية لمعرفة إمكانية تعويض النقص من خلال التغذية الصحية.

وفقكم الله وحفظكم من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: