الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

انتفاخ الأنف وانسداده.. الأسباب والعلاج؟
رقم الإستشارة: 2174574

33846 0 406

السؤال

منذ عام عملت عملية غضاريف الأنف؛ لأن أنفي كان مسدودا دائما بشكل تبادلي من الفتحتين، وكان منتفخا، وفي الليل تكون الفتحتان مسدودتان، وبعد العملية رجع التنفس طبيعي، ولم أعانِ من الانسداد، ولكن منذ شهرين رجعت إفرازات المخاط بشكل متصلب، أي المخاط ينزل في صورة شبه صلبة، وأنفي أصبح منتفخا، فما علاج الانسداد والانتفاخ؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

إذا كان انسداد الأنف بالتبادل بين فتحتي الأنف، فغالبا ما يكون ذلك بسبب الحساسية، ولذا فبعد العملية قد تتحسن الأمور نسبيا، ثم ما تلبث إلا أن تعود إلى سابق عهدها من الانسداد، ولذا فيجب علاج أسباب الانسداد ألا وهو حساسية الأنف، فيجب البعد عن مهيجات الحساسية، وأشهرها (التراب، والدخان، والعطور، والبخور، والمناديل المعطرة، ومعطرات الجو، والمنظفات الصناعية، والمبيدات الحشرية، ووبر الصوف، والغنم، وزغب الطيور، ورائحة الطلاء، والوقود، وبعض المأكولات مثل: البيض والسمك والموز والفراولة والمانجو والشيكولاتة والحليب وغيرها من المهيجات، والتي تتفاوت من شخص لآخر.

وكذلك بتناول مضادات الهيستامين مثل: حبوب كلارا، أو كلاريتين حبة كل مساء، مع استخدام بخاخ فلوكسيناز مرة يوميا، أو رينوكورت، أو رينوكلينيل مرتين يوميا للتغلب على أعراض حساسية الأنف.

وأما الانتفاخ فغالبا ما يختفي باستعمال مضادات الهيستامين مثل: كلارا، أو كلاريتين حبة كل مساء.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً